السبت , 19 سبتمبر 2020

حديث العظمة

أحمد الغيلوفي

“وَاذْكُرُوا إِذْ أَنْتُمْ قَلِيلٌ مُسْتَضْعَفُونَ فِي الأَرْضِ تَخَافُونَ أَنْ يَتَخَطَّفَكُمُ النَّاسُ فَآوَاكُمْ وَأَيَّدَكُمْ بِنَصْرِهِ”

  • سمعت بان سعيد قد خرق الحضر، فالحمد لله اولا واخيرا. ما كان له ذلك، ولكني ظننت انه قد خرق قانونا إنسانيا فقتل بشرا ودفنه في عرصة.
  • سمعت انه قد خاطر بحرسه ووضعهم وسط الناس في زمن الطاعون. ما كان ينبغي له، ولكن الحمد لله لاني ظننت أنه قد خرج بزبانيته ليلا يدخل البيوت على أهلها عنوة فيستحيي نساءها ويعذب رجالها على سُنة الاولين.
  • سمعت انه قد اعطى احد الفقراء كردونة بها غذاء. ما كان ينبغي له ولكن الحمد لله اولا واخيرا، ظننت انه قد اعطى من أوصلوه إلى قرطاج قانون المصالحة رغم انهم سرقوا أكثر من 10 الاف مليار من مال الفقراء الذين ذهب لهم سعيد.
  • سمعت بأن له أخطاء اتصالية. إتّصالية ! هل قال كلاما نابيا لصحافية؟ أو قال نعري عليكم روحي؟ على كل سوف يصلح من اوتاره؛ لقد ظننت ان له خطايا كأن يكون اطلق النار على مظاهرة أو استولى على شركة نفطية أو قتل -مرة اخرى- سحنون الجوهري أو عذب -مرة اخرى- اليوسفيين.

فلماذا هذا اللغط؟ لثلاثة أسباب:

  • هناك الصادقون يريدون الإصلاح.
  • هناك من يريدون إضعافه واضعاف الحكومة ومجلس النواب حتى لا تصلهم يد القانون.
  • وهناك الباشمرقة: هؤلاء يجدون متعة ولذة في خضوعهم لسلطة “تكرازيهم” كالقمل على الأسفلت.

قال أبو هريرة: “ارحمهم يا كهلان ولا تؤمن بهم”.

شاهد أيضاً

المكتب التنفيذي ليس هو الاتحاد

أحمد الغيلوفي  من لا يقرؤون يريدون إقناعنا بان الاتحاد هو المكتب التنفيذي، هذا الأخير هو احد …

هل يفعلها سيادة الرئيس قيس سعيّد ويدخل التاريخ..؟

نصر الدين السويلمي  بكلمات كان يمكن للرئيس قيس سعيّد إفحام خصومه واستمالة الشعب وإظهار الحقّ، كان …