الإثنين , 30 نوفمبر 2020

الفرصة التاريخية لتونس

شوقي الشايب

على أثر تغريدة في تويتر من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب هدد فيها النظام السعودي مباشرة، انخفض الإنتاج مما أدى إلى ارتفاع الأسعار بنسبة ثلاثون بالمئة. هكذا بكل هذه البساطه، ورغم ان الحدث مر مرور الكرام نظرا للأحداث العالمية المتسارعة المرتبطة بتفشي وباء كورونا، فان التاريخ وقفة وللأجيال القادمة مرحلة سيعلمون فيها اي رعشة تلك التي عرفتها أيادي النظام السعودي الهش.

وبنفس هذا المنطق وعلى ذات هذا القياس نحن اليوم أمام فرصة تاريخية لوقف التدخل الفرنسي “السافر” في شأن تونس واقتصادها وحياتها ونظامها.
فأمام الضعف الذي تشهده دول أوروبا وخاصة إيطاليا وفرنسا حليفنا التاريخي، وأمام مشاهد التصنيع (البدائي) للادمغة التونسية كروبوت وزارة الداخلية ومراكز التعقيم وآلات التنفس الاصطناعي نحن أمام مفترق طرق إما أن يخرج بنا من براثن الاستعمار أو أن يقتلنا كمدا وهما ولا ننتفض منه إلا بدورة قادمة التاريخ ربما ستكلفنا أجيال وقرون.
هاهي المرحلة الآن تدفعنا لنمضي قدما في ايجاد حلفاء جدد من شرق العالم، وبان نصنع ونعول على ما عندنا من عقول وموارد على ضعفها وشحتها، نحن أمام فرصة ان نعيد النظر في سياستنا الداخلية وأولية الفلاحة والصناعة على قطاعي الخدمات والفندقة، نحن أمام فرصة للتاريخ وللمستقبل.
واملنا ان لا نكون ضحايا تغريدة من ماكرون أو جام من غيره.

شاهد أيضاً

تونس الشعب-“وية”

شوقي الشايب  الجمهوريات الشعبية لقب يستخدم لوصف بعض الدول ذات النظام الجمهوري كان مرتبطاً في …

حلاق وحلاق حتى “غصيت” بالنفاق

شوقي الشايب  اصلح الله أبي كان رزقه قليل وغول الالتزامات عظيم ينهش جيبه فلا يكاد …

اترك رد