الإثنين ، 27 فبراير 2017

حرب الشّقوق

عبد اللطيف علوي

إذا قدّر لهذه البلاد أن تعرف الحرب الأهليّة، فتأكّدوا… سوف تكون حرب الشّقوق مثل حرب البسوس، وكانت من أجل ناقة… النّاقة موجودة… هاوكا عندهم “كاميليا” وكليب بن ربيعة.. عندنا… ما كثّر ربّي كان الكلاب والزّير سالم.. موجود منه ألوف الأزيار، وثمّه زير متّكّي لا يضحّك لا يبكّي شكون آخر ؟؟ جسّاس بن مرّة؟ انّجّموا نعوّضوه ببصّاص بن عِرّهْ… إنّها الحرب إذن، يابن أبي نخلة… هلمّوا جميعا إلى يثرب!!

شاهد أيضاً

في مكتب انتخاب عام 2019

الحبيب حمام المشرف على المكتب: بطاقة تعريفك لو سمحت الناخب: بطاقة شنوّه؟ المشرف: تعريف الناخب: ...

اترك رد