الجمعة , 30 أكتوبر 2020

أرشيف الوسم : ليلى حاج عمر

الرسول الأكرم وخيمياء الحضارة وصنّاع الرثاثة

ليلى حاج عمر  البحّارة الذين يطرحون السمك القليل الذي اصطادوه طوال الليل على الرصيف في مدينة حمام الأنف هذا الصباح لم يسمعوا بالكاريكاتور الذي صار صيته عالميا بعد حادثة ذبح الأستاذ، راحي التوابل قال لي إنّ الرسم أتفه من أن تكون له صلة بالرسول فالرسول كما يحضر في مخيلته نور …

أكمل القراءة »

مبتسمون

ليلى حاج عمر  الرجل الذي ألاقيه كلّ صباح على درّاجته القديمة التي تئنّ تحت ثقل جسمه الطيّب، فتراوغه أحيانا وتكاد تسقطه، يهتف كل مرّة من بعيد وبحماس عجيب وهو يلمحني: صباح الخير صباح الورد صباح الفل، ويرسم على وجهه ابتسامة عريضة تتّسع لكل الشارع الطويل فأرى أسنانه المصابة بالدخان وفلجات …

أكمل القراءة »

التحرش اللغوي

ليلى حاج عمر  مجتمع تُغتصب فيه يوميا أنبل المعاني سينتج لا ريب مغتصبين. لاحظوا أنّ جسد الأمّ والمرأة يُنتهك يوميا على لسان أطفال وشباب وكهول في معاركهم اليومية الصغيرة أو الكبيرة.، وأنّ مثقفين يستعملون في سبابهم نعوتا مؤذية للمرأة، وأنّ متديّنين مازالوا يقيمون محاكم التفتيش ويعتبرون امرأة غير متحجبة مصدر …

أكمل القراءة »

الدرس في زمن كورونا

ليلى حاج عمر  للدرس في زمن كورونا نكهته أيضا وسنظلّ نتذكّر، إن عشنا، بعد سنوات التلاميذ وهم يدخلون القسم ملثّمين وكأنّما هم في حفلة تنكرية. فلأوّل مرّة في سنوات تدريسي الطويلة أعيش موقفا كهذا. كان صعبا. أعترف أنّه صعب وأنّ المشهد يدمي قلبي يوميا رغم أنّنا مررنا في التعليم بفترات …

أكمل القراءة »

العبدلّي وهاميلتون وأشياء أخرى

ليلى حاج عمر  حين تلقيت دعوة السنة الفارطة لحضور مسرحية (ليست للعبدلي) في حفل اختتام مهرجان تردّدت، فأنا أعرف انخراط المسرح اليوم في قيم السوق، وترويجه بصفاقة لمضمونه كسلعة لا تخضع للمواصفات، دون رقابة حقيقية على الجودة. وكان ما توقّعته. فالمسرح كان مكتظّا بجمهور جاء أفرادا وعائلات لمشاهدة الانحطاط المسرحي …

أكمل القراءة »

برلمان الأعمال الكوميدية

ليلى حاج عمر  سيهبنا أبطال هذا البرلمان أعظم الأعمال الكوميدية وأشدّها مرارة. تماما كما وهب النصف الأول من القرن العشرين بهزّاته وزلازله شارلي شابلن أشرطة عظيمة مثل الأزمنة الحديثة والديكتاتور العظيم وأضواء المدينة والسادة الجسورين وحياة كلب والسيرك والسيّد فيردو.. يكفي أن يتوفّر ممثّل ومخرج في عبقرية تشارلي شابلن حتى …

أكمل القراءة »

حضرة “المزيع”.. نحن هنا بخير..

ليلى حاج عمر  “المزيع” المصري الملتاع “أوي” على تونس والذي يمجّد الحذاء العسكري ويحرّض الشعب التونسي على النّزول يوم 14 جوان إلى “كلّ شارع، إلى كلّ حارة، إلى كلّ زقاق ههه لإرجاع تونس إلى شعب تونس” وافتكاكها من “الاخوان” أطمئنه وأقول له: هدّئ من روعك على تونس.. سننزل.. سأنزل سأنزل …

أكمل القراءة »

صنّاع الفكرة، صنّاع المستقبل

ليلى حاج عمر  هشام جعيط، فتحي التريكي، فتحي المسكيني، آمال قرامي، حميدة النيفر، وأسماء أخرى كثيرة ممّن أمنوا بالثورة ودافعوا عنها ويرفضون تعنّت الخطاب الفاشي وصولات الجنرالات، انتظرت طويلا أن تكون هذه الأسماء في الصفّ الأوّل في معركة البناء والتأسيس، وأن يتمّ الاحتفاء بها، والعودة إليها، فأنا أعتقد أنّ دولة …

أكمل القراءة »

في “العرعرة” و”المسح” وأشياء أخرى

ليلى حاج عمر  حين صدح النائب صاحب القطيع في البرلمان بـ”جملته الشعرية” أغلقتُ التلفزة. فلن يكون بعد ذلك حديث. وتذكّرت مباشرة ما دوّنه شاعر الرقّة والإحساس بيرم التونسي عن تونس “مدينة الشتائم” كما سمّاها حيث يقول: “وتكاد تكون تونس الوحيدة في العالم التي لا يراعي أوباشها آداب السّير والحديث،… فقد …

أكمل القراءة »

نحلو الحلو

ليلى حاج عمر “نحلّو الحلو” عبارة في منتهى الشعريّة.. هكذا أجدها وهكذا أتذوّقها. التقاء الحاء واللام لصنع حلاوة العالم. في لهجتنا كثير من الشعريّة ولا أدري كيف صاغ الأجداد العبارة مجازا واحتفظ بها المخيال لنعيدها ولكن بين الحلّ والحلو جناس يعدّل وجودنا كلّما اشتدّت مرارته. أعشق من الحلو الغريّبة حلوى …

أكمل القراءة »