الأربعاء , 15 يوليو 2020

نتائج البحث عن : عبد القادر عبار

ملحد.. ولكنه حريص على صلاة الفجر !!

عبد القادر عبار  1. قديما قيل: عش رجبا.. تر عجبا ! أي أن للأيام في تداولها مفاجآتها الغريبة والعجيبة التي قد تدع الحليم حيران.. وإلا.. كيف يتصالح الإلحاد مع إقامة الصلاة.. وبالذات صلاة الصبح التي هي ثقيلة حتى على كثير من المؤمنين فما بالك بملحد منسحب من ميثاق التوحيد والعبودية …

أكمل القراءة »

عجيب.. أمر يمامة تزورنا كل ليلة !!

عبد القادر عبار  كل صباح، كانت تلفت نظري بقعة زق طير تحت بعض أغصان شجرة برتقال يتيمة في داري فلما استفسرت، أخبرتني أم العيال بأن يمامة (وليست حمامة) منذ أيام كورونا تأتي قبل المغرب وتبيت في الشجرة.. ثم تغادرها مع ظهور الضوء الكوني للنهار. العجيب أنها ما غابت يوما واحد …

أكمل القراءة »

دلاّعة نقابية.. !

عبد القادر عبار  وهل للدلاع نقابة ؟ تحت وطأة “الشهيلي” الذي لا يقاوم عادة إلا بكل ما هو بارد من السوائل، ولا يقبل مفاوضا له من بين وفود الغلال الصيفية إلا الدلاع.. وجدتني مضطرا أن أنحدر إلى السوق لأخطب لغدائنا إحدى الدلاعات الحسان.. مع توصية شديدة اللهجة من طرف أم …

أكمل القراءة »

المرزوقي انسحب، ليبقى..

عبد القادر عبار على هامش انسحاب الدكتور المرزوقي : دكتور منصف المرزوقي انسحب، ليبقى.. وطلق شمطاء السياسة، ليختلي بمحراب العلم والفكر 1. كانت أولى معارك الدكتور المرزوقي هي تلك التي أثارها فور استقراره في تونس بعد عودته من مشواره الطويل في فرنسا، بسؤال استفزازي جعله عنوانا لمقاله الأول بجريدة الرأي …

أكمل القراءة »

الأرصفة الضاحكة !.. نظافة ؟!

عبد القادر عبار 1. من تواقيع حملات النظافة التي تطوع بها الشباب منذ بداية الأسبوع أن أصبحت كل الأرصفة في مدننا ضاحكة، متبرجة بأزهى الألوان الصاخبة.. والفرشاة في أيدي المتطوعين تلطم كل ما يقابلها من جدران وأعمدة وحتى “صامبات”.. دون استئذان من أحد.. الشعب يريد دهن كل وجه.. وتجيير كل …

أكمل القراءة »

هل هي إرادة الفشل.. أم هي سنة التدافع ؟

عبد القادر عبار إن الجالس على الأرض لا يسقط، و الناس لا يرفسون كلبًا ميتًا.. مثل أمريكي أورده ديل كارينجي في كتاب الرائع “دع القلق وابدأ الحياة” بمعنى أن الناس لا يستفزهم الخامل والصموت الساكن.. وإنما يقاومون المتحرك والفاعل ويلمزون ذا الهمة. منذ الصباح وتحديدا منذ إطلاق نتيجة سبر الآراء …

أكمل القراءة »

بين الإمام مواطنًا.. والإمام خطيبًا

عبد القادر عبار للأسف، لا تزال صورة الإمام الخطيب.. عند كثير من الناس مظلومة، وحقوقه مهضومة.. فتراهم يضيقون عليه ما يحلّونه لأنفسهم.. ويمنعونه من أشياء يريدون التمتع بها دونه.. وهذا ناتج في تقديري من عدم التفريق بين الإمام مواطنًا والإمام خطيبًا. بين وقوفه في المحراب.. ومشيه في السوق. 1. في …

أكمل القراءة »

مناظرة غير متلفزة بين الملك ويوسف !

عبد القادر عبار 1. لان الشيء بالشيء يذكر على قول المثل.. ذكرتني المناظرات الرئاسية التلفزية لديمقراطيتنا الفتية بمناظرة عزيز مصر ليوسف عليه السلام.. في أول لقاء له به وقبل أن يستوزره والتي وثقها القران بقوله “وَقَالَ الْمَلِكُ ائْتُونِي بِهِ أَسْتَخْلِصْهُ لِنَفْسِي ۖ فَلَمَّا كَلَّمَهُ قَالَ إِنَّكَ الْيَوْمَ لَدَيْنَا مَكِينٌ أَمِينٌ” …

أكمل القراءة »

عاشوراء.. وثيقة قرآنية : النهايات المفاجئة للظالمين

عبد القادر عبار 1. “وذكرهم بأيام الله”.. وعاشوراء من أيام الله التي وجب التذكير بها وذلك لبليغ دلالتها وعظيم إشاراتها.. التي يحتاج المستضعفون تمثلها واستيعابها والاستئناس بها في هذا الزمن الصعب (الزمن الترومْبي) زمن الظلم الفاجر. 2. عاشوراء.. هي عنوان اليقين الجازم بالنهايات الرهيبة والمفاجئة للظالمين الذين يستندون إلى طواقم …

أكمل القراءة »

وعود مُسيلمة الانتخابية..

عبد القادر عبار وأورثنا القوم الذين كانوا يُستضعفون.. “الرئاسة”… ولِمّ لاَ ؟؟ 1. كل شيء قد قيل ويقال، ويقترح ويطرح ويناقش بلا خجل وقد يقبل أو يرفض في الجدال الساخن الدائر هذه الأيام حول الانتخابات الرئاسية.. التي أصبحت مربط الفرس على صفحات التواصل الاجتماعي. فكل قوم بمرشحهم فرحون ومتفائلون ومستبشرون.. …

أكمل القراءة »