fbpx
الأربعاء , 20 أكتوبر 2021

نقابة الصحفيين تسمح للقناة الوطنية بالتحول إلى قناة بروباغندا رئاسية

فدوى الرحموني

تعليقا على بيان نقابة الصحفيين الأخير:
من أبسط قواعد العمل النقابي، أنّ اشتباك النقابات يكون مع المشغّل، مع صاحب العمل أو المؤسسة، اشتباكا غايته تحسين مناخ العمل وضمان الحقوق المادية والمعنوية للعمّال.

هذا ما يحدث في كل نقابات الدنيا، إلاّ نقابة الصحفيين، فهي تترك المؤسسات الإعلامية الفاسدة، ولا تحاسبها البتّة على خطوطها التحريرية غير الشعبية، بل تسمح للقناة الوطنية بالتحول إلى قناة بروباغندا رئاسية ضاربة عرض الحائط بأبسط قواعد الإعلام الحرّ والنزيه، وتغضّ الطرف عن حالة الاحتقان التي تسود الرأي العامّ ودافع الضرائب المساهم في تمويل هذه المؤسسة، وتتّجه إليه للاشتباك معه هو، وتهديده بحرمانه من حقّه في التغطية الإعلامية، والالتجاء للقضاء، تذرّعا بحادثة رمي القوارير على المصورين، مندّدة بالعنف!

ألم ير صحافيّو هذه القناة حجم العنف الرمزي الذي نتعرّض له على شاشة الوطنية ونحن مجبرون على مشاهدة البنفسجية إنصاف اليحياوي تحاور مرتزقة الانقلاب ومناشديه في عزف منفرد؟؟!!
ألم يفهم هؤلاء أنهم يتخلّون عن منظوريهم ويتركونهم عرضة لردود الفعل الغاضبة من خدمة إعلامية فاسدة؟؟؟
متى يتحرّك هؤلاء المنظورون ويطورون من أداء نقابتهم الموالية للانقلاب، البيّوعة😡

شاهد أيضاً

مؤسسة الإذاعة والتلفزة ليست مفتوحة للجميع

سمير ساسي  بيان لإدارة مؤسسة الإذاعة والتلفزة التونسية المعروفة بتونس سبعة أو توة تحل توة …

نقابة الصحفيين والحجر المزدوج !!

صالح التيزاوي  أصدرت “السّلطة الرّابعة” ممثّلة في نقابة الصحفيين بيانا لم تسبقها إليه في مضمونه …

اترك رد