fbpx
الثلاثاء , 19 أكتوبر 2021

وجادلهم

الأمين البوعزيزي 

يتفيقه بعضهم كون الأزمة ليست نزاعا تأويليا لفصول الدستور بل هي أزمة سياسية تجعلنا نركز على مضامين 25 يوليو لا على أسلوبها في فرض واقع جديد مختلف عن 24 جويلية.

هذا الحديث يجد صداه لدى أحزاب الانقلاب (قومجية عسكرتاجية وستالينية غولاغية:
يستمني القومجيون الفاشيون تجربة جمال عبد الناصر الذي حول انقلاب ٢٣ يوليو (انقضاض مجموعة ضباط على السلطة بعد الإطاحة بالملك مضافا لها تأميم الأحزاب والديمقراطية اللبرالية بدعوى أنها فاسدة وسط هتاف شعبي تسقط الأحزاب). لكن عبد الناصر لم يقف عند ذلك بل اشتبك مع قوى الهيمنة على مصر وأمم قناة السويس وانجز الوحدة مع سورية واعلن “الاشتراكية” بعيد الانفصال.

وبموجب هذه المضامين التي أطاحت بالنظام (واجهات وأدوات وخيارات) تم الإفتاء كون المضامين هي الأهم ولا يجب التركيز على الأسلوب ثوريا ديمقراطيا أم عسكريا نخبويا.
طيب. دعونا نناقش مآلات انفصام الأسلوب عن الغايات:
لا أحد ينكر جذرية الانحياز الناصري للأغلبية المفقرة التي لم تستطع الاستفادة من ديمقراطية الأحزاب (توزيع أراضي وتعليم وغيرها من الإجراءات التي كسرت ثنائية #براهمة_ومنبوذين) بعبارة الفيلسوف الكيني الأمين مزروعي.

لكن العبرة بالمآلات يا حضرات:
لماذا انهار كل شيء بمجرد موت “القائد المعلم”!!!
الركون الكسول إلى نظرية المؤامرة يكتفي بترديد الزغاريد الأيديولوجية التي تريح الضمائر القلقة: “انقلاب السادات الخائن المندس…”.
لكن لا أحد يجيب لماذا انقلب السادات وخان وهو أحد ضباط واقعة ٢٥ يوليو. ولا أحد يجيب عن سر تعيينه نائبا للقائد المعلم!!!
ولا أحد يجيب لماذا لم تخرج تلك الملايين التي ودعت جثمان قائدها ومعلمها مرة ثانية لردع الخائن الذي انقلب على مكتسباتها الاجتماعية والوطنية محولا الاشتراكية سوق نخاسة والوطنية تطبيعا فاجعيا ذليلا !!!

نحن مقاومو الانقلابات الشعبوية من يقدر على الإجابة:
ساعة تم حرمان ذلك الحامل الاجتماعي العريض المستفيد من الإطاحة بواقع براهمة ومنبوذين من حق التنظم المستقل عن أجهزة تنظيمية تديرها المخابرات (الاتحاد الاشتراكي وما سبقه من هيئات) ساعتها فقد ذلك الحامل الاجتماعي المليوني القدرة على مقاومة الانقلاب على خبزهم ومدارس وحليب ودواء أطفالهم وعزتهم الوطنية… تجريم الأحزاب لا يبني مواطنين يقاومون بل يؤبد بل قل يعيد إنتاج واقع رعايا خائفين مناشدين رأيناهم يخرجون باكين كالأيتام رحيل أبيهم ذات أيلول!!!
هذا آش فهمت من عصمت سيف الدولة الحرية أولا الحرية أخيرا يا قومجيي الانقلابات😉

أما بالنسبة لستالينجيي الغولاغ:
تساءل شيوعيون بلا عد في ذكرى مرور قرن ونصف على صدور المانفستو البروليتاري/البيان الشيوعي: لماذا تحول الحلم الشيوعي إلى كابوس غولاغي مرعب وانتهى اتحاد السوفياتات إلى رجل مريض تناهشته النومونكلاتورا الفاشية!!!
كان جوابهم: يوم أفتى قادة الثورة الحمراء لأنفسهم بالركون لـ #وضعالاستثناء بدعوى محاربة الثورة الرجعية البيضاء، لم يستطيعوا إغلاق القوس والتهم الاستثناء جوهر الثورة الحمراء.
ترى هل تتفاعلون معنا #جدلااجتماعيا_حرا متمدنا مثمرا أم تكتفون بصنيعكم الترذيلي!!!

في انتظار ذلك نقول: 10/10/10 موعدنا المواطني للحسم الديمقراطي في أكاذيب التفويض الشعبي لاقتراف انقلاب شعبوي لا مهمة له سوى تجريد ضحايا سيستام الإذلال الوطني والاجتماعي من القدرة على المقاومة الفاعلة عوضا عن الركون لوضع الرعايا المناشدين “اضرب يا إخشيدي”!!!

#يوم_الحسم_الديمقراطي انتصار لخيار الانتصار للناس بالناس.

تنويه 1: هنا نخاطب العقل البارد بقلوب دافئة ولا نروّج الزطلة الشعبوية. لذلك نعتذر لمن طيّرنا عليهم سّكرة يوليو😊
تنويه 2: انقلاب ٢٥ يوليو لا يمت بصلة للنموذجين المنقودين أعلاه، بل هو انقلاب يميني رث لا يستحق منا نصا😉

#الأمين_البوعزيزي

شاهد أيضاً

يوميات الانقلاب الشعبوي الرث

الأمين البوعزيزي  📍تصنيف دولي جديد لتونس المختطفة إلى جانب التشاد وغينيا المنكوبتين. 📍الحاكم بأمره يسدي …

حديث عن الصديق جوهر بن مبارك

الأمين البوعزيزي  عدنا مرة أخرى بعد إسكات جائر طيلة شهرين من عمر الانقلاب✌ التقيته أول …

اترك رد