fbpx
السبت , 24 يوليو 2021

الفاشل رئيس الحكومة هشام المشيشي..!!

عبد اللّطيف درباله 

رئيس الحكومة هشام المشيشي رجل فاشل بامتياز في إدارة الحكومة والدولة..
وهو فاشل بصفة خاصّة في مواجهة وإدارة أزمة كورونا..!!
رؤية غير واضحة..
إجراءات متذبذبة..
تخبّط وقرارات عشوائيّة ومتناقضة..
إنعدام واضح ومقصود لأيّ حرص على تطبيق حتّى إجراءات وقرارات لجنة مجابهة فيروس كورونا التي يشرف عليها هو شخصيّا.. وبقاء أغلبها بالتالي حبرا على ورق..
تغليب للمصالح الضيّقة للوبيات الاقتصاديّة على المصالح العليا للبلاد.. وعلى حياة وأرواح المواطنين..
استهتار غير مسبوق بأرواح التونسيّين..
أفق محدود..
مستشارين محدودين وعديمي الأهليّة..

هشام المشيشي
هشام المشيشي

للأسف فإنّ تعمّد الكثير من قيادات الأحزاب الداعمة للحكومة.. وهي أساسا حركة النهضة وقلب تونس وائتلاف الكرامة.. وأنصارها وقواعدها.. الدفاع عن هشام المشيشي.. برغم كلّ ذلك.. أصاب أم أخطأ.. ومحاولة غضّ الطرف عن فشله وعن مسؤوليته عن سقوط آلاف الأرواح بفعل استفحال الانتشار الوبائي لفيروس كورونا.. بسبب ضعف سياسته في مواجهة الوباء.. هو غضّ للطرف عن انعدام الكفاءة والفشل والخطأ والاستهتار..
وهو تشجيع لهشام المشيشي على مواصلة الاستهتار والفشل.. وعلى المضيّ قدما نحو الكارثة.. ونحو رمي البلاد والعباد في مستنقع خطير ومكلف.. إنسانيّا وصحيّا واقتصاديّا واجتماعيّا وسياسيّا..

يمكن تفهّم حالة الجمود السياسي.. ومأزق الأحزاب بين مطرقة قيس سعيّد وسندان هشام المشيشي..
يمكن تفهّم حالة العجز والحيرة في تغيير الحكومة وإيجاد البديل المناسب..
لكنّ العجز عن تغيير الحكومة.. وعن إقالة رئيسها الفاشل هشام المشيشي.. بسبب عدم الرغبة في إرجاع المبادرة إلى رئيس الجمهوريّة قيس سعيّد ليستفرد من جديد باختيار رئيس الحكومة وتعيين أكثر أعضائها خارج سياق وأحكام الدستور.. وليعيد خطئه للمرّة الثالثة بتعيين رؤساء حكومات مسقطين لا يعكسون نتائج الانتخابات التشريعيّة لسنة 2019.. كلّ هذه الدوافع لا يجب أن تحجب فشل الحكومة.. وفشل هشام المشيشي..
ولا يجب أن تمنع من الاعتراف والتصريح بذلك علنا.. وبقوّة..
ولا يجب أن يمنع ذلك من الإصداح بالحقيقة..
ومن ممارسة الضغط بالصوت العالي على هشام المشيسي وشلّته وفريقه الحكومي.. لإنقاذ ما يمكن إنقاذه..
وذلك أضعف الإيمان..!!

جماعة قيس سعيّد وأنصاره.. يجب عليهم أن يكفّوا بدورهم عن التطبيل لقيس سعيّد ضدّ رئيس الحكومة هشام المشيسي وأعضائها.. لكون الفاشل قيس سعيّد هو الذي اختار وعيّن أصلا الفاشل هشام المشيشي.. وابتلى به تونس والتونسيّين..
خطيئة قيس سعيّد أنّه خرق الدستور.. ولم يختر رئيس حكومة يمثّل الأغلبيّة البرلمانيّة احتراما لنتائج الانتخابات التشريعيّة.. وتحميلا لمن انتخبهم الشعب لتكوين الحكومة لمسؤوليّتهم الدستوريّة والسياسيّة والأخلاقيّة.. وأعلى سعيّد الولاء على الكفاءة.. فاختار رئيس حكومة نكرة.. لا تجربة له.. غير مؤهّل لإدارة بلاد بكاملها.. فقط ليكون تحت إمرته..
فلا فاز قيس سعيّد بولاء المشيشي..
ولا فاز الشعب التونسي بكفاءة المشيشي..

والنتيجة هي مئات الضحايا كلّ يوم.. وآلاف العائلات الملتاعة والحزينة والأرامل والأيتام طوال الأشهر الأخيرة..!!
وربّما ما هو قادم قد يكون أعظم وأتعس.. لو لم يقع وضع حدّ للكارثة..

شاهد أيضاً

الرجاء عدم الضحك..!!! الطبّوبي : “تفشّي التطاول على علويّة القانون وعلى هيبة الدولة”

عبد اللّطيف درباله  في افتتاح مؤتمر التمديد لنور الدين الطبّوبي ومن معه.. للاتحاد العام التونسي …

الرئيس قيس سعيّد يعترف بصحّة وجود الوثيقة المسربة

عبد اللّطيف درباله  الرئيس قيس سعيّد يعترف بصحّة وجود الوثيقة المسربة من موقع “ميدل إيست …

اترك رد