fbpx
الخميس , 6 مايو 2021

أوامر إلى مداخلة تونس بالتعامل مع سعيّد كولي أمر..!

نصر الدين السويلمي 

عندما وصلت الأوامر إلى مداخلة ليبيا من المملكة العربيّة السعوديّة لم يكتفوا بالانحياز إلى زعيم ميليشيا طبرق خليفة حفتر، بل نقلوا الحركة المدخليّة نقلة دراماتيكيّة حين سلّحوها وأقحموها في ميادين المجازر الجماعيّة باسم الدين الإسلامي الحنيف، بعد أن كانت عبارة عن ظاهرة سلطانيّة دينيّة تقتات على فقه النساء وتركّز على الولاء الأعمى إلى الحكّام الذين يستمدّون تزكيتهم من آل سعود ويجرّمون مجرّد النصيحة العلنيّة لسلطان البحرين مثلا فيما يندبون مداخلة تركيا وقطر إلى قتال حكّامهم بتهمة الإخوان المسلمين. وبعد أن كانوا يستمدّون ذروة الولاء من ملوك السعوديّة أصبح محمّد بن زايد بمثابة الرمز الأوّل ربّما يسبق حتى محمّد بن سلمان.

في تونس ظلّت هذه العاهات الدينيّة متأرجحة، تُجمع فقط على معاداة النّهضة وكلّ ما يتعلّق بالحركات الإسلاميّة وأيضا بالأحزاب والكيانات المحسوبة على ثورة سبعطاش ديسمّبر. كانت هناك هبة بتشجيع من دول الخليج سنوات 2013/2014/2015 تحشد إلى ولي الأمر المرتقب ولاحقا المتوّج الباجي قائد السبسي، ولكن وحال برزت سياسة التوافق وبعد لقاء الغنّوشي السبسي وما ترتّب عنه وخاصّة بعد أن تيقّنت الإمارات أنّها دفعت أموالها عبثا وأنّ السبسي ليس هو السيسي، حينها بدأ الطعن في ولي الأمر التونسي المنتخب، وغمزوا في ولايته، قبل ذلك قرّرت السعوديّة ومحمّد بن زايد عبر مؤسّسة ربيع المدخلي أنّ الرئيس التونسي المنصف المرزوقي لا يحتكم على مواصفات الولاية وبالتالي لا يجب التعامل معه كولي أمر، وظلّ مداخلة تونس في قطيعة مع ولي الأمر الوطني وفي تواصل مع ولاة الأمر في أبو ظبي والرياض إلى أن جاء قيس سعيّد فتريّث ولاة أمر المداخلة في الرياض وأبو ظبي وخيّروا عدم الاندفاع خاصّة بعد احتشاد القوى الثوريّة خلف سعيد وما راج عن علاقته بإيران، لكن وحين اتخذ قيس حركة النّهضة كعدو أول وشرع في عمليّة تهديم ممنهجة لرمزيّة الغنّوشي الوطنيّة والعربيّة الإسلاميّة، ومع ظهور بوادر انقلابيّة وجنوح سعيّد إلى تقويض التجربة من أساسها ونسفها لصالح رؤية قريبة جدّا من رؤية القذّافي، هنا وصلت التعليمات بالاقتراب من سعيّد وعدم الاكتفاء بالحرب المنفردة على إخوان تونس كما يقولون، وصدرت توجيهات بالانخراط في كلّ تظاهرة معادية للنّهضة وللإسلاميّين وللثورة، والقيام بكل ما من شأنه تدعيم سعيّد في حربه على مؤسّسات الدولة التونسيّة وفي حربه على النّهضة وزعيمها، وفعلا رأينا عناصر قريبة من المداخلة يحاولون الحصول على اعتمادهم في السلك المدخلي، رأيناهم يتحالفون مع فضلات الأزلام وعناصر أخرى معادية حتى لثوابت المجتمع وهويّته.

ومع تركيز سعيّد أكثر على النّهضة والسعي إلى التحالف مع العديد من الأطراف لإقصائها تمهيدا لاكتساح التجربة وفرض رؤية اللجان الثوريّة، انتقل مداخلة تونس من الصفحات الليبيّة الإماراتيّة السعوديّة أين يستميتون في الدفاع عن بن زايد وحفتر وبن سلمان، إلى الداخل التونسي وشرعوا في الترهيب من الإساءة إلى ولي الأمر قيس سعيّد، وبدأوا في إغراق مواقع التواصل الاجتماعي بسيل من الأحاديث النبويّة الموجهة التي كانت تُستعمل في الحرب على المرزوقي فأصبحت تُستعمل في ترويض المجتمع لصالح قيس سعيّد!

وإنّه لمن المضحكات المبكيات أن تسعى ثلّة من مجانين سعيد رسلان وربيع المدخلي الذين يحملون الجنسيّة التونسيّة إلى إقناع تونس وشعبها باعتناق مخاط بن زايد والتبرك بروث محمّد بن سلمان!!!

شاهد أيضاً

رئيس يعمّر بلاده وآخر يخرّب بلاده !!!

نصر الدين السويلمي  جاء في تقرير نشرته صحيفة روسيّة “فزغلياد” أنّ قناة إسطنبول قد تصبح بديلا …

الرئيس والجاسوسة ماتا هاري “القصوري”

نصر الدين السويلمي  ماتا هاري “Mata Hari – 1876-1917” هو الاسم الفني التي اشتهرت به مارجاريتا …

اترك رد