fbpx
الجمعة , 22 يناير 2021

ما الذي يريد الرئيس أن يفعله بالسلاح ؟

نور الدين الغيلوفي 

القائد الأعلى للقوات المسلحة العسكرية والأمنية

لماذا يلحّ رئيس الجمهورية على أنّه “بحكم الدستور، هو القائد الأعلى للقوات المسلحة العسكرية والأمنية” ؟
لماذا يبدو الرئيس مهووسا بالسلاح لا يذكر الدستورَ إلّا لتوسيع سلطاته التي ضيّقها عليه الدستورُ درءا لعودة الدكتاتورية من باب رئاسة الجمهوريّة؟
لماذا يقرأ الرئيس الدستور “على كيفه” رغم أنّ الدستور قد قرّر أنّ “أحكامه وحدة منسجمة يؤوِّل بعضها بعضا” ؟
ألا يفهم الرئيس وأعوانُه وأخوه أنّ كلّ اجتزاء من نص الدستور أو تعامل مع جزء منه بمعزل عن بقية النصّ إنّما يفضي بصاحبه في الغالب إلى انحراف في الفهم حتّى إذا كانت همتُه منصرفة فعلا إلى البحث عن الفهم الأصوب ؟
هل قرّر الرئيس أن ينحرف ويحرف البلاد معه باتّجاه مجهول لن يكون له القدرة على معرفة مآلاته؟
ألا يريد الرئيس أن يفهم أنّ الدستور وُضع باسم الشعب التونسيّ وأنّه هو مجرّد فرد من هذا الشعب ليس له أن يستغلّ منصب الرئاسة ويستعمل سلاح الدولة لفرض رأيه على الجميع بالقوّة؟

ما الذي يريد الرئيس أن يفعله بالسلاح؟
هل يريد أن يحتلّ البلاد ويقتحم مؤسّسات السلطة التي تحدّ من سلطاته بمنطوق الدستور باستعمال القوى الحاملة للسلاح بدعاوى فارغه لا يوافقه عليها سوى الغوغائيّين والمهووسين والذين لا صبر لهم على ديمقراطيّة لم تأت بما يشتهون؟
إنّ الذي يفتّش عن السلاح ليُظهر به قوّته وليفرض فكرته إنّما يعبّر عن ضعف حجّته وقلّة حيلته وتهافت رأيه ومحدود صبره وعجزه عن الإقناع.. وعدم أهليته…
وهذا الشعب الذي خلع بن علي ولم يعبأ بأسلحته لن يعجزه أّي رئيس يأتي بعده ليغتال حريته بدعوى أنّه جهبذ نزل من الكواكب الأخرى لتدبير شؤون السياسة في بلادنا.
البلاد في حاجة إلى استكمال مؤسساتها الدستورية لتحميَ نفسها من دكتاتورية لا يفعل قيّس سعيّد غير التبشير بعودتها من خلال هوسه بالأسلحة التي يريد أن يحتكرها لنفسه ليهدّد مخالفيه بها…
إنّ سلوك الرئيس ناقوس خطر ينبغي أن يحمل المشرّعين على وضع مزيد من الحدود على سلطات رئيس الجمهورية ليكون موقعه شرفيّا رمزيّا لا أكثر…
وإن كان من فضل لقيس سعيّد في مدّة حكمه التي نقاسيها فليس سوى دقّه لناقوس الخطر.. ولولا عجزه وقصور خياله لهدم المبنى على من فيه…
انتبهوا…
فالرجل إذا لم توافقه القوى الحاملة للسلاح على جنوحه قد يجعل له ميليشيات مسلّحة تصنع بالبلاد ما صنعه غوغائيّو ترامب بمبنى الكابيتول بالعاصمة الأمريكية.

شاهد أيضاً

كلمة لزعماء اليسار التونسي… نصيحة لله.. وللشعب…

نور الدين الغيلوفي  • أعرف أنّكم لا تحبّون الناصحين حتى إن كانوا من منتسبيكم لأنّ …

رسالة إلى ائتلاف الكرامة.. في الصفح السياسيّ

نور الدين الغيلوفي  مقدّمة: مهما فعل الغنّوشي فلن يرضى عنه من الفرقاء أحد.. يوما بعد …

اترك رد