الجمعة , 18 سبتمبر 2020

الفيروسات حرب إبادة، ماذا لو كدست الدولة الوطنجية

الأمين البوعزيزي 

أسرّة انعاش وتحاليل مخبرية أسلحة لانقاذ حياة مواطنيها الذين فرضت عليهم سيادتها مثلما تكدس بقية أنواع الأسلحة التي لم نرها يوما تستعملها اللهم نحو صدورهم ساعة يقولون:
ٱح رجلي، رفضا لتعفيسها عليهم؟!😴
⛔ أن يموت الأطباء لغيبة سرير انعاش في قلب ثكنات مواجهة الفايروسات معناها أن العدو اقتحم الأسوار😴
⛔ أن يصاب كوادر إدارة الكنام (غرفة عمليات إنقاذ الجرحى) ويتركوا لمصائرهم في بيوتهم دونما تحاليل منذ أكثر من أسبوع معناه الاستسلام ورفع الراية البيضاء!!!
⛔ أن يتابع شعب متخم بوسائل التواصل أخبار مئات الضحايا الذين يسقطهم الفايروس يوميا في شباكه ويواصلون التكدس في المقاهي معناه أن هبنّقة فرّخ شعبا بحاله!!!

هذا الصباح، على متن التاكسي كنت الوحيد الذي يضع قناع الوقاية وحديث جماعي عن غموض القادم؛ ولا أحد بدأ بوقاية أولية لنفسه ولغيره، قال أحدهم لو كان الزين موجود ما كان ليحدث كل هذا الاهمال للشعب.
لم أتعود يوما الصمت مهما كان الظرف… أردت ترقية الحوار:
قلت:
الزين بدوره كان ضحية تطورات فرضتها العولمة على الدول التي تراخت قبضة سيادتها في تدبير داخلها… لا تنس أن عام 2010 لوحده ارتفعت فيه أسعار المحروقات ثلاث مرات دون أن يملك بنعلي سلطة على ذلك… ساعة فقد بنعلي وغيره من حكام ما يسمى “الدول الوطنية” قدرتهم على مواجهة رياح العولمة العاتية اندلعت الثورات في غيبة أدواتها وتنظيراتها التقليدية… وهاهم الحكام الجدد منذ عشر عاجزون عن إيقاف ما عجز عنه بنعلي رغم نواياهم…. الدول الوطنية نشأت مترافقة مع خيارات اجتماعية أكسبتها بعض المشروعية في نفوس من فرضت عليهم وصايتها، لكن منذ عقدين انفرط هذا العقد بينها ورعاياها، فاندلعت الثورات المفتوحة تسائل مشروعيتها….”.

⁦☑️⁩ الدولة الاجتماعية أو هو التحلل الكامل ولو حولتم كل بيت إلى مركز أمني لحماية دولة تنكرت لشروط شرعيتها ومشروعيتها…
⁦☑️⁩ زمن الاستبداد كانت أقليات تتمرد على نظام الترويع لفرض بعض المكاسب، وكان زلزال السبعطاش أعلى درجات التمرد… أن يكتفي اليوم شعب (مفتوحة في وجهه كل أبواب المقاومة المدنية لالزام حكامه بأن يكونوا خداما له لا العكس) بالحنين الطفولي إلى زمن حاكم أبوي متغطرس معناها أنه شعب غير جدير بالكرامة.

منذ مدة، كلما صرخ في وجهي أحدهم/هن، ٱش عملتلنا الثورة؟
نڨلو: عملتلكم عصا في ….. الثورة فطام وليست مرضع.
تحمّل للمسؤولية في مقاومة الحكام، وليست صناعة ٱلهة تنزل عليكم الموائد!!!

⁦✍️⁩الأمين البوعزيزي

شاهد أيضاً

أنا نقابي وأنت مش نقابية” !

الأمين البوعزيزي  هذا الصباح، اجتماع مربين في إحدى المدارس الابتدائية، عرك ومعروك لتخاطف تلاميذ (Les …

التنظيمات الإرهابية أحد منتوجات الإرهاب الحداثي الكولونيالي

الأمين البوعزيزي  تدخلت عبر الهاتف (تعليقا على الجريمة الإرهابية التي استهدفت دورية للحرس الوطني) على …