الجمعة , 30 أكتوبر 2020

سامية عبّو تدمّر حزب التيّار

نور الدين الغيلوفي 

حين ترى في الطاقم القياديّ رجلا رصينا مثل غازي الشواشي تطمئنّ إلى أنّ التيار الديمقراطيّ يمكن أن يكون حزبا به قيادات ثقيلة الموازين بوسعها أن تمثّل إضافة إلى المشهد الحزبي الذي يعمل قيس سعيد جاهدا على إفراغه من كلّ معنى للاستيلاء على سياسة لا أحزاب فيها يمسك بها رئيس يشرب جميع السلطات ويستأنف في البلاد مسيرة الدكتاتورية المظلمة بأسماء أخرى وعناوين مختلفة بدعوى أنّه مالك ناصية المعرفة وسيّد الأوصياء على الشعب يريد ما يريد…

غازي الشواشي سياسيّ عاقل رصين.. تختلف معه ولكنّك تطمئنّ إلى أدائه السياسيّ وتستفيد من منافسته.. وقد يكون محمّد عمّار أشبه الناشطين به وأولاهم به لحاقا.. سمعت الرجل يتحدّث في مناسبات قليلة وبدا لي حديثه موزونا…

ولكن حين ترى ردح سامية عبّو وإسفافها.. وعلوّ صوتها وتفاهة معاني ما تؤدّيه حنجرتها.. وترى من حولها فتيانا هم أشبه بمشجّعي الفرق الرياضية من قبيل المرعوش محمد العربي الجلاصي والثقيل العجبوني، تخشى على التيار الديمقراطيّ من السقوط في ما سقطت فيه أحزاب وجبهات تحلّقت حول منجي الرحوي ومحسن مرزوق ومنذر بالحاج علي وفاطمة الحطّاب.. وتخشى أن يكون له نظير جَنْيِها…

سامية عبو من زعيمات التيار الديمقراطي.. ترشّحت بعد زوجها السيد محمد عبّو في انتخابات المجلس الوطني التأسيسي على قائمة المؤتمر من أجل الجمهورية بقيادة الدكتور منصف المرزوقيّ…

ولمّا التحق محمّد عبّو بحمّادي الجبالي وزيرا ضمن طاقمه الحكوميّ صعدت إلى البرلمان صعودا آليا بمقتضى القانون الانتخابيّ…

ولمّا خرج محمّد عبّو من حزب المؤتمر من أجل الجمهورية خرجت هي في إثره من حزب المؤتمر…

ولمّا بعث محمّد عبّو حزب التيار كانت هي معه في المؤسسة القيادية..

خطوة بخطوة…

صارت سامية عبّو قيادية في حزب التيار الديمقراطي.. ولكن يبدو أنّها غير ديمقراطية…

تنخرط في عريضة تقدمت بها الفاشية عبير موسي سليلة حزب التجمّع المنحلّ لسحب الثقة من رئيس برلمان الشعب.. وهذا من حقّها ما دامت تتحرّك تحت سقف القانون…

تخوض عملية ديمقراطية لحصد الأصوات اللازمة لسحب الثقة.. وهذا من حقّها…

ولكن بمجرّد أن أسفرت عملية الاقتراع عمّا لا يوافق هواها انقلبت في ساحة البرلمان إلى “ردّاحة” لم تقرأ حرفا واحد من كتاب الديمقراطية….

قالت في تفسير إخفاقها:

“أحنا عندنا حساب وربّي عندو حساب”…

بربّكم أفهموني..

ما علاقة هذا الخطاب بالسياسة؟
ما موقعه من الديمقراطيّة؟
وأكتفي من هذه العبارة الركيكة بهذين السؤالين…

وقالت:

“لم يسقط بالصندوق.. سنسقطه بالشارع”

الشارع؟

كيف يعوّض الشارع الصندوق؟
ما هي الآلية التي ستعتمدينها حين تخرجين إلى الشارع في هجوم كاسح على البرلمان لإخراج رئيسه منه؟

ننتخب رئيس البرلمان ونعزله بالشارع..
ننتخب رئيس الجمهورية ونعزله بالشارع..
نصادق على الحكومة ونعزل رئيسها بالشارع…

ننتخب سامية عبو نائبة نائبة ببرلمان الشعب ثم نلزمها بيتها بالشارع…

ثبتولي بربّي…
سامية عبّو قارية حقوق؟
تفهم في القانون؟
عندها في راسها أفكار؟

يا حاجّة سامية…

ومن أدراك بأنّ الشارع سيجري بما يوافق شهوتك؟
هَبِي أنّ الشارع اعتصم ليمنعك من دخول البرلمان وأصرّ على فسخ اسمه من قائمة النواب…
كيف ستحسمين الأمر وقتها؟

وقالت مخاطبة الغنّوشي:

“أنت ماكش رئيسي”

وهي عبارة لعبير موسي سرقتها منها ولاكتها على لسانها في لحظة غضب.. والغضب مذهبة للعقل.. ومن أسرع إليه غضبُهُ هرب منه عقلُه.. ومن هرب عقله امتنعت عنه السياسة.. لأنّ السياسة معالجة للشأن العام..
والعلاج لا يُطلب إلى من غادره عقله..

من يعيد على سامية عقلها؟

أم تُرى عبير قد لحسته لها؟

شاهد أيضاً

لستَ مع فرنسا إذن فأنت مع تركيا

نور الدين الغيلوفي  ثقافة الكسل غالبا ما تكون مثنويّة ترى لونين لا ثالث لهما تردّ …

في دعم عبد السلام الككلي

نور الدين الغيلوفي  كلّ الدعم للأستاذ النقابيّ عبد السلام الككلي في معركته القانونيّة لأجل ديمقراطيّة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.