الجمعة , 30 أكتوبر 2020

سالم الأبيض.. سلوك حضاري بامتياز !!

الحبيب حمام

خرج النائب المحترم والأستاذ الجامعي ووزير التربية الأسبق، سالم الأبيض، لممارسة الرياضة، رياضة العدو، سلوك حضاري بامتياز، يستحق عليه كل التحية.

رأى مجموعة من الشبان خارقين الحجر الصحي، ويلعبون مقابلة في كرة القدم، يلهثون ويزفرون ويتطاير رذاذ اللعاب من أفواههم بغزارة، يتلاصقون ويتدافعون، يعني ليس هناك ظروف أنسب لانتشار عدوى كورونا.

عوض أن يُرشّدهم ويدعوهم بكل لطف وبلغة الأستاذ الجامعي المثقف للكف عن اللعب والتزام مساكنهم لأن في ذلك خطر عليهم وعلى من يسكن معهم وعلى المارة على الرصيف، نزل ليلعب معهم ويراوغ ويشاركهم اللعاب المتناثر من أفواههم ويتدافع معهم ويلاصقهم. كشفه رادار المواطنين وبلغ الأمر موزاييك أف أم.

عندما أنّبته الإعلامية في موزاييك أف أم وأعطته درسا في روح المواطنة والالتزام بتعاليم الدولة وبالقانون وهو النائب المشرّع للقوانين، بدأ يراوغ، ويتفلسف، ويعطينا دروسا في قيمة الرياضة وكيف تقاوم كورونا. ويؤكد ويكرّر ويستميت: هناك من يحاول استغلال الحادثة سياسيا.
سياسيا ماذا؟ يا هذا!
تعرّض حياة الناس للخطر وتعطي المثل السيء وأنت النائب عن الشعب، الأستاذ الجامعي، المثقف، الكاتب، المشرّع!

طبعا لو كان فيه ذرّة من حياء لاستقال من منصبه كنائب مشرّع بعد خرقه للقانون وإعطائه مثلا سيئا للمواطنين وللشباب بالخصوص. ما الذي سيمنع الشبان الآن من اللعب الجماعي! هل يحق للدولة معاقبة أي شاب في المستقبل يلعب خارج مساحة مسكنه بعدما فعلها النائب المحترم ووزير التربية الأسبق!

مازال الرجل يراوغ على موزاييك كما كان يفعل في الملعب مع الشبان، ويعطينا الدروس، ويتفلسف، حتى أغلقت المذياع من فرط الصداع الذي أصاب رأسي.

شاهد أيضاً

المسلمون هم من يدفع الفاتورة كاملة وثقيلة

الحبيب حمام  1. يتطرف المسيحي فيقتل المسلمين كما وقع في نيوزلندا وكيبيك – كندا ويعم …

الحجر التام يدل على عدم فهم الفيروس

ذاكر اللاهيذب  الأرجنتين عملت أطول حجر صحي عرفه العالم، 6 أشهر كاملة حطمت فيها إقتصادها …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.