الإثنين , 23 نوفمبر 2020

كِـ تحك الرّكُب نعرفو شكون الورڨ وشكون العتڨ

الأمين البوعزيزي

باهي، توة المحنة كشفت كل شيء، القطاعات الطفيلية التابعة انهزمت بالضربة القاضية من أول جولة، وانبرى رهادنتها يهددون ويتوعدون ويبتزون ويغشون… في حين رابط المزارعون لتأمين مصادر الحياة: في هذه الساعات ومنذ عشرة أيام حافظوا على نفس “الرّيتم”: زراعة صابة الصيف خضر وغلال: طماطم وفلفل وقرع ودلاع وبطيخ؛ وري اللوز والخوخ والكرموس، وزبيرة الزيتون تأمينا لصابة الخريف القادم…

وزاد ربي عطا خيرو أمطار أنقذت صابة القمح والشعير ماهياش باش تضيع بحوله تعالى…
المزارعون خلية نحل لا تعرف الخوف… ظروفهم لا تسمح أبدا أبدا أبدا بشروط النظافة التي يحتمي بها موظفو الدولة في المدن… يستعيضون عن ذلك بسلاح ٱخر: إيمان عميق بحماية الله والمكتوب عالجبين لازم تشوفو العين… العزلة التي اكتووا بها منذ عقود موروثة بدورها منذ قرون تحولت هذي الأيام إلى نعمة وعسى أن تكرهوا شيئا…

المطلوب؟؟

لا شيء واضح متى تنجلي الغمة… معناها أي خذلان لـ جيش المزارعين معناه الجوع في عالم هو اليوم جزرا معزولة وانكفاء على الذات “روحي روحي ولا ترحم اللي مات”!!!
الحكومة أعلنت عن ميزانية حرب… انقضّ عليها مولى الصباط الناتن ومن وراءه!!!
لرئيس الحكومة صلاحيات واسعة… وللبرلمانيين صلاحيات أوسع… ليلتفتوا للمرابطين في جبهات تأمين الحياة والمناعة (خبز وخضر وغلال وحليب..). هؤلاء “مبلعين” بالديون… وعام الصابة لا يفرحون بل يحزنون لغيبة دولة تشتري الصابة وتخزنها لأيام المسغبة… تتذكرو ٱش صار منذ شهور في صابة الحبوب ولاحقا التمور ولاحقا الزيتون!!!
المزارعون محتاجون فقط لأسعار خاصة للمازوط لتشغيل محركات ٱبارهم لأن الغلاء يشعل الأسعار لاحقا أو يدمر المزارعين وينشر الجوع لاحقا…

  • إعفاء صغار الفلاحين من ديون في مجموعها لا ترقى إلى ما تقبضه إحدى ربات قطاع طفيلي هش!!!
  • تمكينهم من صيغة التزود بالمازوط بأسعار تفاضلية خاصة.

عزيزي القارئ… عزيزي الموظف المرابط في منزلك:
لتأمين وصول الخبز والخضر والغلال والحليب إلى حد عندك: عاون هؤلاء بكليمة حق في وجه حاكم طبقي!!!

والسلام،
صرخة مواطن ممزق بين عالمٓيْ الموظفين والمزارعين😴

⁦✍️⁩الأمين البوعزيزي

شاهد أيضاً

المشيشي.. عسى أن يقتدي به صاحب الخشبيات اللغوية

الأمين البوعزيزي  تابعت آخر ظهور إعلامي لرئيس الحكومة هشام المشيشي: التزام كامل بلغة عربية فصيحة …

آخر وصايا إدوارد سعيد للعرب

الأمين البوعزيزي  آخر وصايا إدوارد سعيد للعرب: درّسوا أمريكا تخصصا أكاديميا في جامعاتكم. تعليق: • …

اترك رد