fbpx
الإثنين , 25 يناير 2021

هل توجد فعلا صفقة تسوية خفيّة بين النهضة وقلب تونس وإلياس الفخفاخ.. يبقى فيها حزب القروي في المعارضة..؟؟!!

عبد اللّطيف درباله

بعد طول عناد وإصرار على عدم إشراك حزب قلب تونس في المشاورات حول تشكيل الحكومة.. أذعن رئيس الحكومة المكلّف لضغوطات النّهضة وتهديدها بعدم التصويت لحكومته.. ممّا يعني آليّا سقوطها.. وجلس لأوّل مرّة مع رئيس حزب قلب تونس يوم أمس بمنزل رئيس حركة النّهضة راشد الغنّوشي.. ثمّ وجّه لحزب القروي الدعوة اليوم للمشاركة لأوّل مرّة في المفاوضات..
نبيل القروي حضر اليوم لدار الضيافة.. وفاجأ الإعلام بعد خروجه من اجتماع مع الياس الفخفاخ صحبة الوفد المرافق له.. بتصريح مثير.. أبدى فيه امتعاضه من مسار تشكيل الحكومة.. ومن رؤية وبرنامج الحكم لالياس الفخفاخ.. وقال بأنّ مشاركته في الحكومة ليست مؤكّدة.. وأنّه لا طلبات لديهم لحقائب وزاريّة..!!

راشد الغنوشي ونبيل القروي والياس الفخفاخ

بالتوازي مع ذلك.. تواصلت بعض الإشارات المكتومة من محيط فريق عمل الياس الفخفاخ.. حول أنّ مشاركة قلب تونس قد لا تكون واقعا أكيدا برغم مقابلة الفخفاخ له وإشراكه في المفاوضات..!!
في نفس ذلك السياق.. جاء تصريح رئيس مجلس شورى حركة النهضة عبد الكريم الهاروني اليوم أيضا.. إذ أكّد بأنّ المهمّ هو أنّ الياس الفخفاخ استجاب لإشراك الجميع في مشاورات تشكيل الحكومة.. وأنّ مشاركة قلب تونس من عدمه هو موضوع آخر..!!

كنّا البارحة وإثر الإعلان عن اللّقاء المفاجئ بين الغنّوشي والفخفاخ والقروي.. طرحنا في مقال بعض التساؤلات حول السيناريوهات الممكنة لمآل ذلك اللّقاء..
وأكّدنا بأنّ تسوية قد تحصل بين الأطراف السياسيّة.. وذلك برفع الحرج عن الجميع.. بحيث يقع إشراك قلب تونس في المشاورات.. دون أن يدخل الحكومة.. وأنّ ترتيبا آخر يمكن أن يقع “تفصيله” على قياس الجميع.. مع إيجاد صيغة للتوافق.. بحيث يراعي مصالح الكلّ.. ويحقّق غاياتهم في اقتسام السلطة.. ويحفظ ماء وجه الجميع.. في نفس الوقت..!!
ويبدو بحسب المؤشّرات الأوّلية أنّ تلك الصفقة هي الأقرب للواقع..
إذ تفيد تسريبات وتحليلات.. بأنّ تسوية هي في طريق الترتيب.. قد تتمثّل أهمّ بنودها في ما يلي:

  • كسر الإقصاء المسلّط من رئيس الحكومة المكلّف الياس الفخفاخ على حزب قلب تونس..
  • إدخال قلب تونس في معادلة السّلطة.. حتّى دون أن يكون مباشرة في الحكومة.. وذلك لإضعاف سيطرة تحيا تونس والتيّار الديمقراطي وحركة الشعب على حكومة الياس الفخفاخ.
  • إعطاء تطمينات من رئيس الحكومة الياس الفخفاخ لنبيل القروي بأنّ حكومته لن تكون معادية له.. ولن تستهدفه لا هو شخصيّا ولا حزبه.. وذلك بضمانات من حركة النّهضة العضو في الحكومة..
  • تحييد وزارات السيادة.. وعدم منح وزارتي الداخليّة والعدل لشخصيّتين معاديتين لنبيل القروي أو حزبه.
  • إيجاد موقع قدم غير مباشر لقلب تونس في الحكومة.. سواء عبر وزراء مقترحين من قبله من بين الكفاءات غير المنتمين إليه.. أو عبر الموافقة على بعض الأسماء.. أو عبر إعطاء الثٌّقل لحركة النّهضة في الحكومة بدلا عن قلب تونس..
  • بقاء قلب تونس خارج الحكومة.. وتزعّم المعارضة.. وترأسّ لجنة الماليّة التي تعدّ أهمّ لجنة بالبرلمان..
  • إمكانيّة تصويت عدد من نواب كتلة قلب تونس في البرلمان لحكومة الياس الفخفاخ إن احتاجت لأصوات لضمان منحها الثقة.. خاصّة في حال انسحاب أحزاب أخرى منها.. على أن لا يكون عددهم أكثر من نصف نواب الكتلة.. ليمكن لحزب نبيل القروي أن يكون في المعارضة..
  • تعهّد حزب قلب تونس بالتفاعل الإيجابي وتوفير الحزام السياسي الواسع في ما يخصّ الاستحقاقات الدستوريّة الكبرى التي تحتاج إلى 145 نائبا للمصادقة عليها.. مثل المحكمة الدستوريّة وسائر الهيئات الدستوريّة.. وتنقيح بعض فصول الدّستور..

هذه التسوية التي تقول بعض المصادر أنّها قيد الترتيب بمساعي عدّة أطراف في الكواليس.. إن صحّت.. وإن قدّر لها أن تتمّ.. وأن تنجح.. فمن شأنها أن تربك المشهد السياسي الحالي.. وأن تؤثّر على مسار تشكيل الحكومة..
وقد ظهرت أوّل إرهاصات ذلك فعلا مساء اليوم..!!!
فعلى إثر لقاء أمين عامّ التيّار الديمقراطي محمّد عبّو برئيس الحكومة المكلّف إلياس الفخفاخ.. وذلك في أوّل لقاء للتفاوض حول الحقائب الوزاريّة من حيث التوزيع.. ومن حيث الأسماء.. فقد صرّح عبّو للإعلام إثر مغادرته الإجتماع بأنّ حزبه لم يعدّ معنيّا بالمشاورات الخاصّة بالحكومة.. وبرّر ذلك بأنّ بعض مطالب حزبه في ما يخصّ بعض الوزارات قد رفضت.. وأنّه في المقابل تمّ اقتراح أسماء وزراء آخرين لا يحظون بموافقتهم.. قائلا بأنّ مسار تشكيل الحكومة ينبأ بأنّها لن تحدث التغيير المرتقب والذي يبحث عنه التيّار..!!
وأكّد محمّد عبّو أن هياكل حزبه ستتّخذ يوم الأحد قرارها النهائي في خصوص مشاركتها في حكومة الفخفاخ من عدمه..

في نفس السياق.. أعلنت حركة الشعب أنّها ترفض تماما بأن تكون الحكومة مكوّنة في نصفها من الكفاءات المستقلّة.. وأنّها مع حكومة سياسيّة.. معزّزة بعدد محدود جدّا من المستقلّين.. وبأنّها لا تعارض منح وزارة العدل للتيّار الديمقراطي..
ولا يعرف الموقف النهائي لحركة الشعب من المستجدّات الجديدة.. وهل ستواصل البقاء ضمن تركيبة حكومة الفخفاخ.. أم أنّها قد تغادرها هي أيضا.. خاصّة إن انسحب التيّار الديمقراطي نهائيّا..!!؟؟

في المقابل.. فإنّه يبدو من الصعب جدّا أن توافق النّهضة على أن تكون وزارة العدل أو وزارة الداخليّة بيد التيّار الديمقراطي.. وخصوصا بيد محمّد عبّو شخصيّا..!!!
وإن كان لقلب تونس تأثير في الموقف من ذلك طبق التسوية المذكورة إن صحّت.. فسيكون له بالتأكيد موقف مماثل لموقف النهضة الرافض لمنح إحدى وزارتي العدل أو الداخليّة لمحمّد عبّو أو حزبه..!!

فإذا ما انسحب حزب التيّار الديمقراطي فعلا من حكومة الياس الفخفاخ بعد أن كان أكبر داعميها.. فهل أنّ ذلك سيكون فقط من بين “الآثار الجانبيّة” غير المحسوبة لتسوية بين النهضة والفخفاخ وقلب تونس.. أم أنّ ذلك كان أساسا من بين الأهداف الخفيّة للنهضة من وراء الصفقة.. ومن وراء إصرارها على فرض إشراك قلب تونس في مشاورات تشكيل الحكومة..؟؟!!!

شاهد أيضاً

تعديل وزاري في تونس بطعم الاستقرار

نور الدين العلوي  أعلن رئيس الحكومة التونسي (السيد المشيشي) عشية السبت (16 كانون الثاني/ يناير …

رسالة إلى ائتلاف الكرامة.. في الصفح السياسيّ

نور الدين الغيلوفي  مقدّمة: مهما فعل الغنّوشي فلن يرضى عنه من الفرقاء أحد.. يوما بعد …

اترك رد