fbpx
الأربعاء , 27 يناير 2021

إلى حركة الشعب والتيار إذا كنت غالط فهّموني

أحمد الغيلوفي

أعتقد أنه من المبدئية ومن واجبكم وحتى تكونوا منسجمين مع أنفسكم أن لا تُزكوا هذه الحكومة وذلك للأسباب التالية:

  1. ليس هناك أية “ضمانات” من أنها ستحارب الفساد.
  2. هي حكومة النهضة في النهاية ولا ثقة لكم فيها.
  3. ليس هناك أية ضمانة من أنها ستحافظ على القطاع العام أو أنها ستفتح الملفات الكبرى أو تحافظ على السيادة.
  4. عليكم العمل على إسقاطها حتى تعاد الانتخابات فينتخبكم الشعب فتكون لنا حكومة نظيفة ووطنية وتحارب الفساد.

في حالة التصويت لها أو الامتناع عن التصويت فإننا سنستنتج أن ما قدمتموه سابقا من تبريرات لا علاقة له بدوافعكم الحقيقية، وسوف نستنتج انكم تخشون إعادة الانتخابات وتريدون المحافظة على مواقعكم رغم أن ذلك ضد مصلحة الشعب. كل تبرير لمساندتها أو عدم اسقاطها سوف يُرد عليكم مباشرة. “لم نُسقطها لانه.. او حتى لا..” سنقول لكم “اذا لماذا لم تشاركوا فيها لانه.. أو حتى لا..”.

ملاحظة مهمة: بالطبع انتم اذكياء حتى تتفطنوا أن في إسقاطها ايضا ورطة لكم: سوف تصبحون في نظر الناس عدميون وفوضويون ولا تريدون الحكم ولا تتركون من يحكم. هي مفارقة وضعتم فيها أنفسكم وكان عليكم منذ البداية حساب ميزان الأرباح والخسائر لكم وللشعب. سنراقب وننتظر.

شاهد أيضاً

في ضرورة الكتلة التاريخية

أحمد الغيلوفي  لم يعد بالإمكان الحديث عن النخبة في عالم أصبحت فيه المعرفة ممكنة ومعطاة للجميع …

مقامة السندِباد وأكبر قوة في البلاد

أحمد الغيلوفي  من عجائب الدهور وغرائب العصور ما حدّث به سِندباد البحور وڤطّاع البُرُور. قال: لمّا …

اترك رد