الإثنين , 17 فبراير 2020
الرئيسية / تدوينات تونسية / البقايا لا تصلح للتشريع

البقايا لا تصلح للتشريع

نور الدين الغيلوفي

بات من الأفضل في رأيي، خدمة للبلاد وتجنّبا لهذه المآزق المتناسلة التي كلّما تجاوزنا واحدا منها وقعنا في غيره، بات من الأفضل أن يشتغل البرلمان على تغيير القانون الانتخابي في اتّجاه تجنّب هذا الموزاييك المقرف الذي لم يقدّم غير “حوادث سير انتخابيّ” أنتجها قانون انتخابي مجرم استهدف واضعوه زرع ألغام في الديمقراطيّة الناشئة فحُرم السائرون الأمان…

بهذا القانون البليد نشأت في بلادنا ديمقراطيّة حمقاء تأتي بأشباه بشر ليكونوا أشباه برلمانيّين.. يصعد نائب ببعض آلاف من البقايا يربط عنقه ويشكّل كتلة يستعير لها اسما رنّانا ويظهر على المنابر ليفسد لنا ما بقي من مزاج سليم.. تراه يعلو ويستفل كأنّ السماء انتدبته لحلّ مشاكل الأرض.. يأمر وينهى.. ويمنع ويسمح.. ويقرّ وينفي…
بهؤلاء الأشباه نبت لنا شبَهٌ لكل شيء واحولّت أبصارنا حتّى تساوت الأشياء مع ظلالها…

نحتاج وقفة حازمة يغيَّر فيها القانون الانتخابي لنتخلّص من عناكب استوطنت جدران الثورة وأرسلت خيوطها في كلّ اتّجاه حتّى اختنق بها الفضاء وبقينا نعاني من كساح لا بُرء منه ما دامت العناكب داخل البيت…
أعرف أنّ أغلب الواصلين إلى البرلمان هم من أبناء البقايا التي فرضها هذا القانون.. ولكن لا بدّ من حلّ لانتزاع اللغم من الطريق…
إلّم نفعل استحال المسير.

شاهد أيضاً

إنتخابات أخرى

نور الدين الغيلوفي أحزاب فقدت ثقة ذات بينها ليس من اللائق أن تحكم معا… لم …

وزارة التربية ووزيرُها…

نور الدين الغيلوفي المشكلة ليست في اسم محمّد الحامدي ولا في رسمه.. للرجل أن يكون …