السبت , 21 سبتمبر 2019
الرئيسية / تدوينات تونسية / نسائم من السودان

نسائم من السودان

محمد بن نصر

مجموعة من الشباب كانت تحرس ترسا لتعطيل الحركة، شكل من أشكال الإحتجاج على جرائم المجلس العسكري.

تقدم بعض من أعيان الأحزاب وقالوا للشباب، لقد أتفقنا مع المجلس العسكري على إزالة المتاريس. قال الشباب هذا الترس ما “حڨنا” نحن فقط نحرسه. من صاحبه إذا؟ قالوا ذاك الرجل المستظل بالشجرة. ذهبوا إليه وطلبوا منه الطلب نفسه. قال لهم كل المتاريس يمكن إزالتها الا هذا الترس. قالوا له متعجبين ولماذا. قال لهم عنده سقط شهيد من شهدائنا ومحال إزالته. أمام إصراره عادوا إلى الشباب الذين يحرسون الترس. قالوا لهم ليس لنا من الأمر شئ. وإن أردتهم أن تقنعوه فأبحثوا عن أم الشهيد. بحثوا عنها فوجدوها مع المتظاهرين، أتوا بها إلى المكان فتحدثت إلى صاحب الترس وإلى الشباب الذين يحرسونه وأقنعتم برفع الترس حفاظا على أرواح الناس.
متى يفهم الأعيان ومتى يفهم العسكر أن الشعب ملك نفسه ولم يعد يقبل من ينصب نفسه وصيا عليه و متى يفهموا أن أعقد المشكلات ستجد طريقها إلى الحل لو استمعتم لهذا الشعب واستجبتم لمطالبه.

شاهد أيضاً

حوار في الفضاء

محمد بن نصر كان يلهو بهاتفه المغلق، يقلبه يمنة ويسرة، يفتحه ليغلقه، يبدو عليه التوتر …

الحكام العرب يحمون بعضهم بعضا

محمد سيف الدولة والنظام القديم لا يقتصر على البشير بعد ان ظهر البشير اليوم فى …