السبت , 21 سبتمبر 2019

الخطيئة

منجي الفرحاني

أخطأت باب المسجد فوجدتّني في الحانة على يساره.. كنت أنوي صلاة ركعتين أدعو اللّه فيهما أن يقطع دابر من أحرقوا صابة القمح وسرقوا المعيز والأحلام في بلدي.. ثمّ أسأله أن يجد لي ولصاحبة العيون العربيّة العسليّة مخرجا يرضاه بعد أن فشلنا دون رحمة من لدنه في فكّ شفرات جنوننا..

  • تفضّل خويا…
  • شنوّا تفضّل؟ راني ماجيتكش لدارك.. جيت لبيت ربّي..
    وثانيا، شببك لابس قارصون وصوتك «يرحم عمّي» تقول هارب من إذاعة شمس الّي أسّسها إمام خمس من المنزه ما يفوتك كان بالصّبر وشويا شعر في منظرو المرهّز؟!

ضحك حتّى بانت نصف قطعة جبن مخمّرة نتنة عالقة على ضرس عقله المغيّب، كأنّه التهمها من “كمية” أحد الموتى الذين لبّوا داعي السّبسي وغيّروا مسار انتخابات 2014..
ثمّ دقّق في هيئتي وملامحي وأوراقي المبعثرة التي لم أخرجها بعد من محفطتي وهاتفي الذكيّ المعدّل على درجة غباء من ينظر إليه، فضخك أقوى من الأوّل…
– صاحبي، أنت أكيد ممثّل كوميدي ممتاز.. ولكن خسارة ما اكتشفوكش المخرجين. هاهاهاها…
ثمّ أردف وأنا أضحك ببني وبيني على هواني على نفسي وكيف أخطأت باب المسجد وإن كان ربّي الرّحيم بعباده سيسمعني من الحانة؟!
– سبحان اللّه.. البهيم على تاليفونك يشبّهلي هاهاهاها… نكمّل نجيبلك سبحة وشويا جاوي وبخور متاع سيدي محرز؟ هاهاهاها…

سكرت على «الأطلال» وعلى «رباعيّات الخيّام» و«رتّا» مرسيل خليفة و«إلي تلميذة» نزار قبّاني و«صينيّة» ناس الغيوان دون أن أنسى «شايف البحر شو كبير» فيروز وصاحبة العيون العربيّة العسليّة تردّد معها أن «كبر البحر بحبّك».. ثمّ ختمتها بالمنسيّات من تراث النّسمة الكافيّة وغادرت الحانة..

على الرّصيف، لم أبالي بخيوط المطر الغزيرة وهي تبلّل خواطري وملابسي وتغسل بقايا رائحة دخان ونفاق ورائحة ضبابيط زبائن الحانة وروّاد المسجد، بعد يوم حارّ كأنّه من سَقر..
ثمّ عندما أدركت ألاّ وسيطا بيني وببن ربّي صلّيت الرّكعتبن على الرّصيف ودعوته أن يعدّل في جنون صاحبة العيون العربيّة العسليّة حتّى يتوافق مع جنوني ونسيت من أحرق حقول القمح وسرق المعيز والبترول والفسفاط والأحلام وقتل الرضّع والثوّار والرّيفيّات وأفسد الحرث والنّسل في بلدي، غير أنّني حين أدركت أنّ ربّي لا ينسى عدتّ أسأله من جديد أن يحفظ لي عيونها…

شاهد أيضاً

صديقي البهلول

منجي الفرحاني – ما حكايتك مع بهلول قذر الهندام يجر علبا خاوية ويتكلم غالبا بالعربية …

قهوة بلا هاتف ولا نظارات

منجي الفرحاني أهديها إلى صديقي المحامي الشريف، الشريف الجبالي شفاه الله… خرجت الليلة دون هاتفي …