الثلاثاء , 16 يوليو 2019

أرشيف يوم: 12 يناير، 2019

دواعش النمط

عادل بن عبد الله الداعشي الحقيقي هو اللي يعتبر تعليم الصغار الصلاة دعوشة وتطرف، الداعشي الحقيقي هو اللي يقول “خماراتنا أشرف من جوامعم”، الداعشي الحقيقي هو اللي يتقلق من صلاة الاستخارة، الداعشي الحقيقي هو اللي ما تعجبوش كلمة “بقدرة ربي”، الداعشي الحقيقي هو اللي يخاف من الباجي وكمال اللطيف ويوسف …

أكمل القراءة »

لطيفة والبذاءة !!!

صالح التيزاوي فاجأتنا من اعتبرناها ذات يوم “فنّانة” لطيفة القفصي بتصريح، لم يكن لها فيه حظّ من اسمها، أقلّ ما يقال فيه أنّه عنصريّ، وأرذل ما فيه أنه في منتهى البذاءة، لا يستقيم مع جمال الفنّ ورسالة الفنّان. عنصريّة بغيضة من”الفنّانة” لطيفة القفصي تجاه سيّدة لا يعيبها شيء، لا في الفكر ولا …

أكمل القراءة »

الجهاز السرّي: الحقيقة الغائبة

محمد المولدي الداودي لم يكن الإسلاميون جزءا من مؤسسات الدولة ولا جهازها الإداري بل كانوا جزءا من اختبار سلطة الدولة واحتكارها للعنف المؤسس على فرضية القانون و”حماية” جسد الدولة التنظيمي والقانوني والإداري. في سنوات الغياب تمكّن النظام من صناعة آليات الإقصاء وحافظ على كيانات الهامش المراقب أمنيا وهو شكل من …

أكمل القراءة »

الذاكرة … تلك القوّة التي لا تقهر …

بشير العبيدي ||| #فنّ_الحياة أسعدني جدّا هذا اليوم أن أستفيق على وقع رسالة وصلتني على هاتفي من المخرج السنيمائي التونسي الكبير السيد “منصف بربوش”، يخبرني فيها بأنّ موقعاً شبكيّاً عربيّاً مخصّصاً “للذّاكرة” قد تمّ نشره اليوم على الشّابكة، ويتيح للعالم أن يدخل إليه ويطّلع بنفسه على محافيظ الذّاكرة التونسيّة التي تؤرّخ …

أكمل القراءة »

معذرةً.. محرزية العبيدي

نور الدين الغيلوفي الممثّلة الحيزبون التي جاءت تضاحك، على بعض المنابر، بعضَ حرافيش الإعلام الموبوء في مجلس سخرية من النائبة محرزية العبيدي مقزّزة إلى درجة لا توصف.. تضحك في رقاعة.. والرَّقِيعُ هو الأَحمق الَّذِي يَتَمَزَّقُ عَلَيْهِ عَقْلُه.. رقاعة يخالطها عهر نادر يجمعهما هذيان مسرف في فراغ لا حدّ له وفقر …

أكمل القراءة »

عند طبيبة النساء

ليلى حاج عمر الثورة الولاّدة (إهداء إلى الشابّات الحوامل اللاتي رأيت. ما أجملكنّ) لم أخف ابتهاجي وأنا ألمح في قاعة الانتظار أزواجا شبانّا يجلسون إلى جانب زوجاتهم الشابّات ينتظرون معهم قدوم الطبيبة. لم أخف ابتهاجي فلا أجمل عندي من عطر رضيع غير عطر أمّه المرضعة. كانوا صغارا ما بين الخامسة …

أكمل القراءة »

لطيفة و العطر !

فتحي الشوك صرّحت “المسرحجية” لطيفة القفصي بأنّها لو تمّ عرض عطر باسم “محرزية” فلن تقتنيه معلّلة ذلك بأنّه قد يوضع في قارورة قديمة وقد يكون خاصّا بالموتى وهي تهوى الحياة، فانتقل “الصحفجي” إلى ضيفه الثّاني “الشاذلي صاحب شالوم” فكان أكثر صراحة إذ لا يرى “محرزية” في عطر بل في سواك …

أكمل القراءة »