السبت , 19 يناير 2019
الرئيسية / تدوينات تونسية / سيدي خويا، الدم في تونس ثلاثة أنواع

سيدي خويا، الدم في تونس ثلاثة أنواع

عادل بن عبد الله

دم أزرق (متاع نبلاء النمط): هذا موجود كان عند العائلات “الكبيرة” اللي حكمت البلاد من عهد البايات وفي عهد بورقيبة والمخلوع بن علي… والناس اللي دمهم أزرق ما عندهم حتى ايديولوجيا، لكن قادرين يخدموا بالايديولوجيات الكل. وأكبر دليل هو اللي صار بعد الثورة: بعد ثمنية سنين، نلقاو الرئاسات الثلاث في تونس عند أصحاب الدم الأزرق.

دم أحمر (متاع حرّاس النمط): هذا موجود عند الخدّامة متاع العايلات هاذي (كيف محسن مرزوق وبرشه تجمعيين ويسار الكافيار) وهاذومة ينطبق عليهم المثل البلدي المعروف “يصلّوا معانا وما يصلوش بينا”، يعني أخرتهم إما صبابة ماء على اليدين والا…. صبّابة… ومستحيل أي واحد منهم يوصل يكون هو “مولى الباش”.

دم أكحل (متاع الناس اللي جات بيهم الثورة): هذا موجود عند عامة الشعب، وخاصة عند الناس اللي ما تحبش تكون خدّامة عند أصحاب الدم الأزرق، وما تحبش تمارس دور الناس اللي دمهم أحمر. والناس اللي دمهم الأكحل زوز أنواع: نوع يقضي على القسمة الكل، باش التوانسة يولي عندهم نوع واحد متاع دم، ونوع يحب يولي دمو أحمر… ويقبلوه في الطابور الخامس متاع أصحاب الدم الأزرق. وربما هذا هو اللي يفسر الصراع “الدموي” بين اللي “دمهم أحمر” وبين اللي “دمهم أكحل”… لكن بالطبع ثمة فرق كبير بين اللي يحب يورث اللي دمو أحمر (ويولي خدام عند اللي دمهم أزرق)، وبين اللي يحب الناس الكل دمها يكون كيف كيف (يعني مواطنين موش رعايا وإلا كلاب حراسة).

شاهد أيضاً

أتحدى كل النخبة “الحداثية” الرسمية

عادل بن عبد الله أتحدى أتحدى كل الذين ينتسبون إلى النخبة “الحداثية” الرسمية -بسياسييهم وإعلامييهم ...

فضل الثورة في إظهار معادن الرجال والنساء

عادل بن عبد الله لو لم يكن من فضل للثورة إلا إظهار معادن الرجال والنساء ...