الثلاثاء ، 14 أغسطس 2018
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / موسم العودة للنداء

موسم العودة للنداء

نور الدين الغيلوفي

تدقّ طبول اللاعبين العائدين.. يبدو كأنّ سفينة نوح صارت قابلة للترميم بعد أن تنازعتها السكاكين.. فهل عادت إليها جاذبيتها بعد زمان الطرد لتحمل فيها من كلّ زوجين إثنين ورضا بالحاج؟ في انتظار نصيحة الناجي صاحب الاستشراف الشهير ((وقيّت باش يرجع السمول_بوس)).. و”البوس” الصغير يتمنّع وهو راغب وقد شحّ أنبوب كان يرضعه.. والجوع كافر…

هاجرت الطيور الآبقة وكرها.. مهدَ حبّها الأوّل.. وها هي تستعدّ للرجوع يحدوها الحنين.. بيدٍ فارغة وأخرى لا شيء فيها.. ربّنا كما خلقتنا..
للمنازل الأولى في القلوب منازلها حتّى متى كانت خرابا.. وللأطلال حنين لا يُبليه الفراق لا سيما إذا كان الأبناء قد تدرّبوا على الوفاء..
ستعود العصافير إلى وكرها وقد ألقت بسكاكينها في بعض النواحي لتتعانق من جديد في براءة عذراء..
موسم جني الأصوات يقترب والسياق الوطنيّ يستدعي رتق الشقوق…

شاهد أيضاً

المغالطات في المساواة

نزار يعرب المرزوقي المغالطات في المساواة واللعب على المرجعيات بالتلاعب على الشرعيات جولة أولى انتصر ...

اترك رد