الأربعاء ، 15 أغسطس 2018

تركوهم للموت

عزيز كداشي

ترك أمنيين شبان بدون خبرة كافية تتراوح أعمارهم بين 25 و 28 سنة في مركز حدودي في أقاصي الجبال يعلم جميع المسؤولين في السلك بكل رتبهم بمن فيهم ذلك الذي لقبوه بقلب الأسد أنه يفتقر لكل ما يلزم من معدات بسيطة للحماية والدفاع (وحتى للماء) أمام تهديد جماعات تفجر وتقتل وتقطع الرؤوس بلا شفقة… هو الجريمة الأصلية والقصد الجنائي ثابت بل وهيؤوا كل ظروف الجريمة… خاصة والفاعلون هم عادة من يحذروننا كل يوم وحين ودقيقة بخطر الإرهاب الذي يتربص بالوطن… وبالأخص عند كل القرارات المصيرية الفارقة. 

شاهد أيضاً

العالم مبني على الأكاذيب والأفكار الرائجة

أحمد الغيلوفي تعتقد النسوية التونسية أن المرأة لها قيمة في الثقافة الغربية وفي الثقافة الفرنسية ...

اترك رد