الإثنين ، 20 أغسطس 2018
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / لماذا تعادي البروقراطية من يقف في وجه السيستام ؟

لماذا تعادي البروقراطية من يقف في وجه السيستام ؟

أحمد الغيلوفي

من لم يفهم أن عركة الأساتذة هي نفسها عركة الكامور وجِمًنَة فهو لا يفهم. ومن لم يلاحظ أن الذين كانوا ضد الكامور وجمنة هم أنفسهم الذين حاربوا الأساتذة فهو لا يرى. هم أنفسهم: الإئتلاف الحاكم + الإعلام + البيروقراطية النقابية.

1. البروقراطية عبر التاريخ ذراع للسيستام و 14 جانفي ليس بعيدا وإضرابات الترويكا ليست بعيدة أما في عهد السبسي فقد أمضى على الهدنة الإجتماعية. لماذا تعادي البروقراطية من يقف في وجه السيستام؟ لأن أي قوة منظمة فوق الأرض وخارجة عنها سيصبًُ خراجها في مكان آخر، لذلك يجب تركيعها أو تدميرها حتى لا تكون مثالا. (أنظر كتاب شكري لطيف حول دور الإتحاد في إفشال الثورة)
لو يقع القضاء على الغنائم لن تجد أي ندائي في الندء.
لو يقع إلغاء الإمتيازات لن تجد أي “مناضل” في بناية حشاد.
غير أن الدراويش لا ينقطعون أبدا سيقولون “المكتب التنفيذي يدافع عن الملك العام”…
طيب، لماذا باع تأمينات الإتحاد أليست ملكا عاما ؟

شاهد أيضاً

مملكة الخوف

صالح التيزاوي تأتي الأخبار من السّعوديّة بما يبعث على الحزن لما آل إليه وضح الحقوق ...

اترك رد