السبت ، 26 مايو 2018
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / بشرط ألا يكون نهضاويا

بشرط ألا يكون نهضاويا

الطيب الجوادي

الجبهة الشعبية لا تشارك في حكومة فيها النهضة،
ولا تشارك في مسيرة تشارك فيها النهضة،
ولا تصبر على حكومة نهضاوية منتخبة شرعيا،
ولا تتحالف مع معارضة فيها النهضة،
وترفض الوحدة الوطنية إذا شملت النهضة،
وترفض أن يطال العفو التشريعي منتسبي النهضة،
وترفض أن يكون أي وال أو مسؤول نهضاويا حتى والنهضة في الحكومة،
وقاطعت الرئيس المناضل المرزوقي لأنه تحالف مع النهضة، وقال الرحوي مرّة إنهم رفضوا التحالف مع حزب المؤتمر في المعارضة لأنه كان حليفا للنهضة،
والجبهة تقاطع الجزيرة وقطر وتركيا وكل من تتصل به من قريب أو بعيد شبهة التعامل مع النهضة،
وسمحت بنجاح أزلام التجمع في الإنتخابات نكاية في النهضة،

ولو كان ممكنا علميا استيراد هواء غير الذي تتنفسه النهضة لفعلت، إنه حقد أسطوري عبثي لا يمكن تبريره أو فهمه، فالفلسطينيون يتفاوضون مع الصهاينة والشيعة والسنة يتفاوضون،، والروس والأمريكان أذابوا الجليد بينهم من زمان، والسود والبيض في جنوب أفريقيا توصلوا لحلول فاعلة رغم أنهار الدم والدموع، إلا جبهتنا الشعبية، إنها مستعدة أن تتفاوض مع إبليس ومع الشيطان ومع الإمبريالية ومع كل عدو ممكن، بشرط ألا يكون نهضاويا.
المشكل أن هذا الرفض إذا تواصل لن يستفيد منه إلا أزلام التجمع، وأعداء الثورة.
فما الحل؟

شاهد أيضاً

بالفلاقي: مصلحة البلاد قبل الإتحاد

محمد علي الدراجي لعب اتحاد العباسي دورا سياسيا “هاما” خلال أزمة 2013-2014 سبقته عشرات الآلاف ...

اترك رد