الخميس , 15 نوفمبر 2018
الرئيسية / تدوينات تونسية / نصيحة مجانية لوزير التربية المبجّل

نصيحة مجانية لوزير التربية المبجّل

الطيب الجوادي
السيد وزير التربية المبجّل
تحبّش نصيحة مجانية من عند الطيب ولد هنيّة؟
صدّقني سيدي الوزير، هناك حلّ وحيد للخروج من الأزمة، حلّ واحد، ويوفى الحديث:
تجلس مع النقابة العامة وتتفاوض معها بجديّة، وستجدها متفهّمة، مرنة، وطنيّة، وستخرجان بحلول ترضي الجميع سلطة ومدرّسين وأولياء وتلاميذ !
أمّا التنطّع والهروب إلى الأمام وتشويه المدرّسين واللعب على عنصر الوقت، فهي لن تؤدّي إلاّ إلى مزيد من الإحتقان وتعفين الوضع!
أعرف أنك متخرج من مدرسة بن علي، التي تؤمن بالعصا الغليظة وفرض الأمر الواقع بالقوة، ولكن الزمن لم يعد ذلك الزمن سيدي الوزير، نحن أنجزنا ثورة وأصبحنا أحرارا، ولم تعد العصا الغليظة ترهبنا، وقبل ذلك وبعده: نحن المدرسين نخوض معركة مقدسة من أجل المدرسة العمومية أهمّ مكسب جاء به الاستقلال، ولسنا مستعدين أن نخسر هذه المعركة بالذّات، إذ لو خسرناها نكون قد خسرنا الحرب وليس مجرّد معركة عابرة، الحرب ضد الخوصصة والجشع وتجهيل الشعب واحتكار العلم والتعليم، لذلك لا خيار لنا سيدي الوزير إلا أن نمضي في هذه المعركة المقدسة إلى النهاية مهما بذلنا في سبيلها من تضحيات، فالتفريط في المدرسة العمومية خط أحمر لا مجال لتجاوزه.
لذلك أنصحك سيدي الوزير أن تدخل غدا مكتبك وترفع سماعة الهاتف وتطلب الاجتماع بالنقابة العامة وتفاوضها بكل احترام وجدية، وأضمن لك أنكما ستصلان بسرعة وبسلاسة لحلول ترضي الجميع.
فهل تسمع للطيب ولد هنيّة قبل فوات الأوان ؟

شاهد أيضاً

الطيب ما يعرفش اللي نعيمة متسمّية عليه

الطيب الجوادي في ذلك الصباح الرّبيعي الرّائق كنت أجمع الفقاع البرّي من الحقول أنا ونعيمة ...

خربشات خالية من الكحول والكولسترول

الطيب الجوادي حضر الأستاذ الطيب، الإجتماع الإخباري التقليدي الذي يسبق افتتاح السنة الدراسية، وقد حضره ...