الثلاثاء ، 19 يونيو 2018

أرشيف يوم: 2018-02-24

محطات الدمار الشامل

محمد بن نصر دخل هتلر النازي باريس غازيا ولكن لم يستهدف معالمها التاريخية ولا عمرانها الحديث ولكن في كل مرة يدخل فيها غاز من الغزاة مدينة إسلامية، برا وبحرا وجوا، يدخلها بنية تدميرها، يحرق البشر والشجر والحجر. ما تتعرض له الغوطة الشرقية، محرفة بأتم معنى الكلمة، تجعل الإنسان يحتقر إنسانيته، ...

أكمل القراءة »

الهزيمة اللغوية

فيصل العلي من الطرائف أو العجائب التي شهدتها أثناء سجالاتي اللغوية في مسألة تعليم الطفل اللغة الثانية قبل تعلمه لغته الأم تعلما كافيا، أن تُعد اللهجة العامية لغة ثانية مقارنة بالفصيحة!.  وما الغاية من هذه الفكرة؟ الغاية تبريرية!، أي مادامت العامية لغة ثانية وهي لغة المجتمع الواقعية يتعلمها الطفل في ...

أكمل القراءة »

“عبد الله المرهّز” يدخل دار الثقافة

الخال عمار جماعي وجاء “عبد الله المرهّز” إلى المدينة يسعى ولا يدري كيف اجتنب مظاهرة سياسيّة فوقع في دار ثقافة ! ولأنّه أخذ بعض نصيب من “الثقافة” والكتب، أطلّ برأسه كقطّ من باب موارب خمّن أنّ وراءه نشاطا من رجع صدى البوق وخشخشته التي يسمعها ! استعاذ بالله من السياسة ...

أكمل القراءة »

حفريات في الثورة

ناجي خويلدي الثورات هي لحظات كبرى في تاريخ البشرية، وأغلب الثورات بدأت بشرارة. منها ما كان عفويا، ومنها ما كان محصلة تأطير وتخطيط وترتكز على نظرية. وقد تتخذ أشكالا متعددة، فمنها ما هو ثورات أفراد ضد جماعات، وثورات جماعات ضد مجتمعات أو ثورات مجتمعات ضد أقليات أو مستضعفين ضد طغاة. ...

أكمل القراءة »

شيوعيا أو فوضويا رغم تقدمي في السن

كمال الشارني الرغبة في إصلاح أوضاعنا البائسة إذا توفرت، تبدأ من الأسفل، فأنا أعرف معتمدا في العاصمة يمر كل يوم من طريق مليئة بالحفر والماء الآسن، لكنه لم يجد المبرر لكي يسأل عن العلة ودوائها عند رؤسائه، حتى جاء الحل عن طريق ضابط سام في الجيش الوطني جاء من صفاقس ...

أكمل القراءة »

اللّصّ والإعلام

صالح التيزاوي هل جانب الصّواب توفيق بن بريك، عندما شبّه بعض الإعلاميين بـ”القمل”؟ لأنّهم يقتاتون من الأوساخ. وهل أخطأ شفيق جرّاية (أوّل السّاقطين في الحرب على الفساد وآخرهم) عندما قال ملمّحا إلى خصمه اللّدود: “يشد عليّ كلابه، نشدّ عليه كلابي”؟. لقد اتّخذ بعضهم من الفضاءات الإعلاميّة ملاذات آمنة وحوّلوها إلى أوكار ...

أكمل القراءة »

شباب يتنفس الحرية.. كم هم محظوظون..

أطباء ضد الدكتاتورية للشباب وللأجيال القادمة  كيف تفرقوا بين النخبة الحقيقية المثقفة الواعية… وبين أشباه النخبة “الثقفوت” الذي  تمكن “إعلام مأجور” من غسل دماغهم. شاءت الصدف أن تقابلت منذ يومين مع مهندسة شابة مقيمة في باريس (كلنا يعلم مستوى المعيشة الباهظ هناك) منذ أكثر من 10 سنوات.. وحائزة على دكتوراه في الإعلامية من ...

أكمل القراءة »