الأحد ، 24 يونيو 2018
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / ما خسرته قناة “التاسعة” لا تعوضه مليارات الإشهار

ما خسرته قناة “التاسعة” لا تعوضه مليارات الإشهار

إسماعيل بوسروال

كمواطن عادي انتبهت الى الاشهار الذي تم تقديمه على قناة التاسعة حول برنامج جديد (من تونس) سيكشف حقائق عن مافيات… الشخص المافيوزي وأذرعه في الاعلام والامن والبرلمان… وقال عكاشة (وبالاسماء).
كنت اتصور ان البرنامج يتعلق بسبق صحفي فيه من الجهد والبحث والاستقصاء ما يشفي الغليل ويكشف منابع الفساد ولوبياته وعصاباته.

الا ان الامل خاب -قبل عرض البرنامج- عندما قرات على الانترنات ان هيئة الدفاع عن شفيق جراية قدمت اعتراضا على تقديم برنامج اعلامي في محطة فضائية عن قصية قيد التحقيق… وهي قضية جدلية لدى الراي العام حيث لا يصدقها عدد من الناس ويعتبرونها (تصفية حسابات بين أجنحة السلطة الحاكمة).
حانت ساعة انطلاق البرنامج ولكن استمر الاشهار حوالي 8 دقائق… دفعة اولى للحساب لجمع الاموال.
كانت الحصة بمثابة حملة دعائية موجهة ضد شخص معتقل بتهمة ما… (والمتهم بريء حتى تثبت إدانته).
استخدم بوبكر عكاشة لغة تقريرية حازمة في ان التهم ثابتة وان اللوبي المافيوزي كائن سياسي واجتماعي ومالي. وان العصابة بمن فيها من اعلاميين وسياسيين و… و… تتآمر على امن تونس الداخلي والخارجي.
نقطة وحيدة جعلت الملف يتم تناوله بشكل مختلف عن (الاعلام النوفمبري) وهي تعدد رؤى واتجاهات الحاضرين وخاصة محمد عبو ووسام السعيدي بالاضافة الى النافذة الصغيرة للمحامي فيصل جدلاوي.

ومن غرائب وعجائب الحصة حضور (زعيم ليبي) يتحدث عن عبد الحكيم بلحاج باعتباره رئيسا (لحزب العدالة والبناء) في حين ان بلحاج يرأس حزب (الوطن) وبالتالي فان الضيف الليبي لا يعرف الساحة (السياسية) الليبية.
اما حديثه عن حزب العدالة والبناء فقد كان موجها لاغراض دعائية تؤكد ان وميل محور محدد عندما ربط هذا الحزب بـ 1 الارهاب 2 بقطر 3 بتركيا… متناسيا المحاور الاخرى التي تدعمه او التي تدعم خليفة حفتر مثلا وما ارتكبه من جرائم وضعت مساعديه مطلوبين امام محكمة الجنايات الدولية.

اما الضيوف الذين حضروا لتأثيث المشهد الاعلامي البائس فقد تكلموا حسب (الرز) الذي أكلوا… فاجتهدوا في خدمة المهمة التي كلفوا بها.
ان ما يمكن ان يكون ربحته قناة التاسعة من مليارات من خلال الاشهار لا يعوض الخسارة الفادحة التي تتلقاها من الراي العام التونسي والليبي والدولي بفقدان المصداقية وتحولها الى (مجردة اداة) تحركها (يد خفية) وتمسكها وتنشطها (دمى متحركة).

ولكن لا بد من توجيه تحية الى كل اعلامي تونسي يترفع عن الصغائر ويحترم نفسه ويحترم مشاهديه.

شاهد أيضاً

محاربة الفساد بمنوال تنموي فاسد !

محمد كشكار لا يمكن أن نحارب الفساد بمنوال تنموي اقتصادي ليبرالي فاسد ! On ne ...

اترك رد