الجمعة ، 20 يوليو 2018
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / خطاب “الإرهاب” القادم من الإعلام 

خطاب “الإرهاب” القادم من الإعلام 

إسماعيل بوسروال

1. مصادر خطاب الكراهية والارهاب
تابعت -عبر التقارير الاخبارية- ندوة تكوينية نظمتها وزارة الشؤون الدينية بالتعاون مع مركز دراسة الاسلام والديمقراطية حول (ترشيد الخطاب الديني) ومن خلال هذه التقارير تبين ان الدولة استرجعت السيطرة على المساجد وامسكت بشؤونها وتحكمت في فضاءاتها واصبحت قادرة على تجنيب هذا الفضاء عوامل تقسيم التونسيين وبث الفرقة بينهم (لكن ليس باسلوب فج وباملاءات بوليسية كما كان في عهد 7نوفمبر).
لكن ما تبادر الى ذهني ان خطاب الكراهية والارهاب ليس له مصدر وحيد فاليوم يتهاطل علينا من الفضائيات التونسية خطاب كراهية وعنصرية وارهاب.

2. خطاب الارهاب القادم من الاعلام
تنهال علينا في الفضائيات التونسية وجوه (مأجورة) مكلفة بمهمة قبضت ثمنها… هي التشكيك في كل ما هو تونسي وطرح كل اشكال الهموم السياسية والاجتماعية والامنية والاقتصادية مع الايغال في بيان اخطارها… ويتمثل الارهاب الاعلامي في مظهرين اثنين:
1- خطاب حقد وكراهية مطعم بتوصيف اسود لكل اوضاع البلاد..
2- الامتناع عن تقديم اي افق او امل يسمح للتونسيين بالتفاؤل.
وهذا “التخويف” هو ارهاب اعلامي تمارسه بعض الفضائيات حيث يلتزم منشطوها (الصمت المطبق) لخطباء وقحين حصلوا على شهائد علمية مشكوك في صدقيتها.
واني ادعو من يهمه الامر الى (ترشيد الساحة الاعلامية) وتعديل الخطاب المذاع على الهواء والموجه الى الشعب التونسي بما يبعد عنه كل ارهاب يستهدف الشعب التونسي.

شاهد أيضاً

صديقي التونسي المغبون

أحمد الغيلوفي صديقي التونسي المغبون: • هل تعلم أنك تدفع رواتب 217 نائب مع منح ...

اترك رد