الإثنين , 10 ديسمبر 2018
الرئيسية / تدوينات تونسية / الإرهاب و"حفلة المسخرة"

الإرهاب و"حفلة المسخرة"

أحمد الغيلوفي
“المسخرة” * هي حفلة الغرام الممنوع التي كان يُقيمها الاندلسيون في هزيعهم الاخير: يطلي الجميع وجوههم بألوان متعددة ويلتقون في يوم موعود ويفعلون ما يريدون تحت قناع الالوان.
في الاندلس كانت المسخرة حفلة للحب الممنوع.
اليوم لنا قناع آخر: الإرهاب. ومن يعلم من يفعل ماذا؟
“اسرائيل” توظفه لاخلاء سينا من سكانها وهو مطلبها منذ 67 وسجل على الارهاب.
السيسي يستعمله لاحكام قبضته وسجل على الارهاب.
فرنسا وامريكا استعملته لتبرير الغزو.
النظام القديم في تونس استعمله حتى يعود.
البوليس يستعمله لتحقيق مكاسب نقابية.
بولحية المرهز يستعمله للجهاد ضد التاغوت.
كيف نعرف العمل الارهابي من العمل الاستخباراتي؟ يعلم الله.

* “المسخرة” هي mascara بالفرنسية ومنها أيضا masque.

شاهد أيضاً

هل تحركات الأساتذة قطاعية أم إجتماعية ؟

أحمد الغيلوفي • إنتهت “دولة العناية” في السبعينات وذلك ببداية ظهور العولمة وبروز “الدولة الحارس”. ...

لماذا يريدون تدمير التعليم العمومي؟

أحمد الغيلوفي على جميع التونسيين الإطلاع على هذا: لماذا يريدون تدمير التعليم العمومي؟ أين تذهب ...