الإثنين , 19 نوفمبر 2018
الرئيسية / تدوينات تونسية / تخريف الخريف… في حوار عبد الجليل التميمي ؟

تخريف الخريف… في حوار عبد الجليل التميمي ؟

إسماعيل بوسروال
طالعت حوارا اجرته جريدة الصباح يوم 22 نوفمبر 2017 مع الاستاذ عبد الجليل التميمي.
وفي البدء اقول ان تاريخ الرجل يشهد له بانجازاته العلمية ودوره في حفظ الذاكرة الوطنية، ولكن هذا لايمنعني كقارىء عادي متوسط الذكاء ان اتفاعل مع نص مكتوب منسوب الى تصريحات ا. عبد الجليل التميمي وليس لقامته العلمية والثقافية.
تناول الاستاذ عبد الجليل التميمي الاوضاع في تونس واتخذ مواقف من القادة السياسيين والاحزاب والتوجهات وخرج باستنتاجات وتكهن بالمآلات.
ومن اغرب ما قال الاستاذ عبد الجليل التميمي:
الباجي والنهضة لم يعودا ضامنين للسلم في تونس.
الباجي اقصى من النداء قيادات نظيفة.
على راشد الغنوشي ان يفسح المجال لقيادات شابة.
الباجي والغنوشي يضايقهما رئيس الحكومة الشاهد بحملته على الفساد..
ادانة للترويكا الجديدة (النداء + النهضة + الوطني الحر).
ادانة للجبهة الديمقراطية البرلمانية.
تحتاج تونس الى “كفاءات استثنائية”.
دون الاشارة الى كيفية وصول هذه الكفاءات الى مراكز قيادية هل يكون ذلك بواسطة الانتخاب ام بواسطة الانقلاب ؟
ستعيش تونس تغييرا كاملا في المشهد السياسي قبل مارس 2018.
ومن خلال هذه التصريحات اتبين ان سي عبد الجليل التميمي لا يرى في الطبقة السياسية الحالية اي اهلية وقدرة على قيادة البلاد وانه يتكهن بسيناريو انقلاب ويتبناه من خلال حديثه عن (كفاءات استثنائية).
فهل ان ما صرح به ا. عبد الجليل التميمي هو “قراءة موضوعية؟” أم “رؤية استشرافية؟” أم “معلومات استخبارية؟” أم “عملية دعائية؟” ام لا هذا ولا ذاك، إنما تخريف الخريف كما عشناه مع الاستاذ المرحوم محمد الطالبي ؟

شاهد أيضاً

القْربيطة… وسيادة الرئيس

إسماعيل بوسروال عقد رئيس الجمهورية الباجي قائد السبسي يوم الخميس 8 نوفمبر 2018 ندوة صحفية ...

قراءة في مضمون التحوير الوزاري نوفمبر 2018

إسماعيل بوسروال شمل التحوير الوزاري 18 خطة حكومية بين وزارة وكتابة دولة… وقام خلالها رئيس ...