الإثنين ، 20 نوفمبر 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / ضرورة إقالة وزيرة المرأة لضعفها التواصلي

ضرورة إقالة وزيرة المرأة لضعفها التواصلي

إسماعيل بوسروال

بين الحين والاخر تنزلق التصريحات من وزير او وزيرة في حكومة الوحدة الوطنية بشكل يثير حيرة المواطن ويفرض طرح السؤال حول مدى اطلاع الوزراء على الشأن التونسي ؟
آخر هذه التصريحات ما ورد على لسان وزيرة المرأة والاسرة والطفولة حين تحدثت عن “علاج” البطالة والهجرة السرية بممارسة اليوقا وتذوق الموسيقى.

من حقي ان اتساءل :
ما علاقة هذه الوزيرة بالشعب التونسي وقضاياه ؟
ما علاقة وزيرة المرأة بالشعب التونسي وثقافته ؟
ما علاقة وزيرة المرأة بواقع المجتمع التونسي ؟

لقد صدمت وزيرة المرأة (عامة) التونسيين للأسباب التالية :
تناولت الموضوع بسطحية وبساطة كانها “شعوذة ” فالعاطل عن العمل يحتاج الى شغل يبدع فيه وينجز… الشغل يحقق الذات نفسيا واجتماعيا كما يوفر “المادة” المال الذي به يشتري الفرد الماكل والملبس والمسكن ويسمع الموسيقى.
كما ان وزيرة المرأة تحدثت عن تربية النشء على اليوقا والموسيقى متجاهلة الصلاة وتعلم القرآن كانها تتحدث الى شعب الواق واق.

وان تمت اقالة وزراء لنقص قدراتهم التواصلية فان المنطق يقتضي اقالة وزيرة المراة لانها… “تجهل” خصائص الشعب التونسي.

شاهد أيضاً

أشعر بالعار

خير الدين الصوابني أشعر بالعار عندما اعلم أن على بعد بضع كيلومترات من بلدي انبتت ...

اترك رد