الخميس ، 19 أبريل 2018
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / الجبهة والفاسدون

الجبهة والفاسدون

محمد ضيف الله

واضح موقف أحزاب السلطة، وأساسا النهضة والنداء، صوتوا للحكومة الحربية ثم لقانون تبييض قسم من الفاسدين، وقد نددنا بهم في ساعته، لكن ما هو واضح أيضا أن كتلة الجبهة الشعبية لم يصوت منها أحد ضد قانون المصالحة الإدارية،

إذ أن 7 من 15 كانوا حاضرين في الجلسة العامة وامتنعوا عن التصويت، نعم امتنعوا بمعنى لم يصوتوا ضد ذلك القانون، وأما بقية رفاقهم وعددهم 8 من نواب الجبهة، فكانوا غائبين، وكفاهم الله شر القتال. فهل يمكن اعتبار الجبهة ضد ذلك القانون؟ وما هو الدليل على أنهم ضد تبييض الفاسدين؟ رغم هذا الوضوح فإن حزب العمال (الشيوعي سابقا) أصدر بيانا حيا فيه “نواب الجبهة الشعبية في البرلمان الذين أكدوا مرة أخرى وقوفهم المبدئي والثابت ضد الفساد… والتزامهم الوفي بشعارات الثورة وأهدافها”. يصدق فيهم القول: يبكون مع الراعي، ويأكلون مع الذئب.

شاهد أيضاً

أوهام المقاطعة، واللعب مع الملائكة !

عبد اللطيف علوي لست ممّن يتوهّمون أنّ هذه الانتخابات ستغيّر وجه البلاد وحال النّاس بضربة ...

اترك رد