الأحد ، 19 نوفمبر 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / السبسي رفض لقاء ماكرون

السبسي رفض لقاء ماكرون

محمد المغزاوي

من هم رجال ماكرون في تونس وهل سيؤثر موقف الباجي من ماكرون خلال زيارته لتونس خلال نوفمبر الماضي في العلاقات التونسية الفرنسية؟

أسئلة كثيرة تطرح اليوم حول مستقبل العلاقة بين تونس وفرنسا خلال فترة حكم الرئيس الجديد ماكرون على ضوء ما حدث في زيارة ماكرون الى تونس 7 نوفمبر الماضي وتجاهله وعدم استقباله من قبل الرئيس الباجي قايد السبسي.

فقد اثارت هذه الزيارة في حينها جدلا واسعا وها هي تعود الى الواجهة مع فوز ماكرون بالرئاسة وتثير جدلا اكبر.

فقد قيل حينها لماذا اختار امانوال ماكرون تاريخ 7 نوفمبر لزيارة تونس وهل هو احياء لذكرى تسلم بنعلى للرئاسة وقد تم الحديث في حينها عن الشخص الذي نظم الزيارة وهو السيد كريم قلاتي التونسي الفرنسي صاحب شركة لانك آب للاستشارات الاقتصادية والسياسية.

وقد التقى السيد ماكرون حينها بممثلين عن الرباعي نوبل، خصته وداد بوشماوي وفريقها المقرب بمأدبة عشاء وقد كان مبرمجا ان يلتقي ماكرون برئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي ولكن السبسي رفض اللقاء بدعوى انها ليست زيارة رسمية وان ماكرون حينها لم يكن مرشح رئاسة بشكل رسمي وقد اكتفى ماكرون حينها بمقابلة مطولة بوزير التنمية فاضل عبد الكافي الذي كان يعد منتدى الاستثمار قبل عشرين يوما من تنظيمه.

وما عكر موقف الباجي اكثر هو ان ماكرون لما زار لبنان في نفس الفترة تقريبا استقبله رئيس الدولة ميشال عون ورئيس الوزراء سعد الحريري وكذلك حين زار الجزائر في فيفري الفارط فرش له السجاد الأحمر واستقبله رئيس الوزراء عبد الملك سلال وعومل معاملة الروساء.

اما في تونس فقد التقاه عند المغادرة حافظ قايد السبسي في القاعة الشرفية بالمطار وحادثه ورأى بعض المحللين في ذلك استخفافا بماكرون الشاب من قبل الباجي الشيخ إرضاءا لمنافسي ماكرون فيون وفالس.

وتبعا لذلك نجد ماكرون يعلن ان زيارته الاولى بعد الفوز ستكون للمغرب وسيكون المغرب هو الشريك الرئيسي لفرنسا قي منطقة المغرب العربي وإفريقيا في حين كان قد أكد قبل زيارته لتونس نوفمبر الماضي ان اول زيارة له كوزير خارج دول الاتحاد الاوروبي هي لتونس.

وقد صرح احد مستشاري ماكرون بالامس انه سيوجه دعوة للرئيس التونسي لزيارة فرنسا خلال الأشهر الاولى من مباشرته فهل ستكون زيارة ترميم العلاقة ام زيارة يعيد له فيها الهنتلة وسوء التقدير.

شاهد أيضاً

حين رأى خوفي واضطرابي

عبد اللطيف علوي حين رأى خوفي واضطرابي، أحسّ أنّها الفرصة المناسبة لاقتناص فريسته، قال لي ...

اترك رد