الأحد ، 27 مايو 2018
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / التزييف الأيديولوجي الوقح

التزييف الأيديولوجي الوقح

الأمين البوعزيزي

التزييف الأيديولوجي الوقح هو العدو الألدّ لضحايا نظام الإذلال الوطني والإجتماعي في تونس وسائر بلاد العرب المنتفضة منذ سبع سنوات.
الإكتفاء بتغيير الحكومات دونا عن السياسات هو الخطيئة الكبرى…
كفى ترويجا للأوهام فأنتم أيضا واجهات بديلة للنظام.
ستتواصل الأزمة طالما لم ينضج وعي لبناء بديل قوامه مشتركية الأسلوب والهدف لكل الحشود المذلولة المستباحة.
عقلية الفرقة الناجية هي الفخ الذي مكن نظام الإذلال الوطني والإجتماعي من الإستفراد بالضحايا…
مواجهة الذات أم المعارك… واعتناق نظرية المؤامرة أم المهالك.

——– الشعب يريد إسقاط النظام تعني أيضا إسقاط نظام المعرفة المورط في ممارسة التزييف الأيديولوجي.

شاهد أيضاً

آليات حكم موازية

مهدي مبروك بلاد شهدت انتخابات تشريعية شفافة وتعددية يفترض أن يكون البرلمان فيها، ضمن ما ...

اترك رد