الخميس ، 23 نوفمبر 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات عربية / أردوغان: على العائلة التركية أن تنجب 5 أطفال في أوروبا

أردوغان: على العائلة التركية أن تنجب 5 أطفال في أوروبا

فهد شاهين

أردوغان وألمانيا
ما ذكره أردوغان عن ضرورة إنجاب العائلة التركية 5 أطفال في ألمانيا.. هو أحد أهم أسباب (السعار الألماني تجاه تركيا) من عدة أوجه.
فماذا قال أردوغان:
اردوغان قال أنه على العائلة التركية ان تنجب 5 أطفال في اوروبا.

وسأوضح أهمية هذا الامر من عدة جوانب:
1. عدد سكان ألمانيا الحالي هو 80 مليون نسمة.. ويوجد بها 4 مليون تركي.. لنفترض ان كل عائلة تركية أنجبت 5 أطفال.. فإن بعملية حساب Population Projection.. سنجد ان هذه الـ (4 ملايين) ستتضاعف خلال 20-25 سنة لتصبح 8 ملايين.. وأهمية هذا تظهر اذا علمنا ان الزيادة السكانية في المانيا نفسها هي غالبا (صفر). شأنها شأن كل اوربا التي يوجد فيها دول ذات زيادة سكانية سالبة… اي أنه بعد 25 عاما سيزداد العنصر التركي فقط.
هكذا نستطيع ان نقول ان الجالية التركية وهي تمثل اليوم 5% ستمثل بعد 20-25 سنه 10%.. لأن عددها سيكون 8 مليون والمجتمع الالماني سيبقى بحدود 80-82 فقط.. وبعد 50 عاما ستتضاعف لـ16 مليون والمجتمع الالماني سيكون ايضا 80-90.. عندها ستقترب نسبتها من 20% وهي نسبة حرجة وحاسمة ومقررة في مصير البلد وشكله السياسي والاجتماعي والثقافي.
هذا ان وقعت الزيادة بهذه النسبة وانا شخصيا استبعد ذلك رغم ان الفرضية قائمة وممكنة ومنذ 20 عاما علماء السكان في اوروبا يتكلمون عن ذلك ويضعون لذلك الخطط وهو امر ليس سريا.

2. مشكلة اوروبا مع الاتراك تحديدا.. هو ان الاتراك قوميين جدا.. ورغم معيشتهم في اوروبا منذ 60 عاما.. الا انهم محافظين على عاداتهم وتقاليدهم وارتباطهم مع البلد الام.

وحكومات اوربا اعتادت على ذوبان الشخصية المهاجرة في الفلك والفكر والثقافة الاوروبية كما حدث مع الافارقة في فرنسا والهنود في بريطانيا.

ومع نهوض تركيا واعتزاز اتراك المهجر بها.. بات عدم اندماج الاتراك بالدول الاوروبية بل انتماءهم لبلدهم الام ناهيك عن زيادتهم السكانية مشكلة تؤرق الذهن الاوروبي الاستعلائي وهو الذي يتجلى اليوم على شكل سعار اعلامي ضد تركيا واردوغان تحديدا.

شاهد أيضاً

عن موقف الديمقراطي إزاء المحاور

عزمي بشارة من أهم مآثر الثورات العربية قبل فوضى الثورة المضادة (التي قادها النظام القديم ...

اترك رد