الخميس ، 23 نوفمبر 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / آش حرقك عليه يستاهل

آش حرقك عليه يستاهل

حاتم الغزال

في مثل هذا اليوم منذ 4 سنوات وقع رشق المرزوقي بالحجارة عند زيارته لولاية القصرين وسط تهليل ماكينة الاعلام واستبشار المجتمع المدني والنقابات لهذا التصرف الحضاري العظيم…

في ذلك الوقت عندما تعبر عن رفضك لذلك التيار الهمجي المعتمد والممنهج الذي لن يتسبب في سقوط المرزوقي وحلفائه بقدر ما سيتسبب في سقوط الدولة والمجتمع ككل يجيبك بعض الأصدقاء “آش حرقك عليه يستاهل”… اعتقد انهم فهموا اليوم اني ما تحرقتش عليه وإنما تحرقت على طريق الهمجية الذي زينوا لنا ان نسلكه ثم ينكرون علينا اليوم بلوغنا محطة الوصول.

شاهد أيضاً

صراع الهمجيات الطائفية

الأمين البوعزيزي أن يجرّم كهنوت آل سعود “حزب الله” ليس مدعاة لرد فعل بافلوفي كونها ...

اترك رد