الجمعة ، 24 نوفمبر 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / الفساد لا يستمر بلا استبداد يحميه

الفساد لا يستمر بلا استبداد يحميه

الحبيب بوعجيلة

تقرير أمنستي حول ممارسات الأجهزة خازوق في عين من ضرب على صدره وقال :”لن نعود الى الوراء”.

حين يرفض الجلادون الاعتذار والجلوس أمام هيئة الحقيقة والكرامة ويستمرون في نفس مناصبهم ومواقعهم باسم توافق وتسامح أحمق.

وحين يمد الأزلام رؤوسهم حكاما واعلامجيين ومثقفجين ورؤساء شعب ومخبرين مدحا لسيدهم الهارب وتبجحا بتفضيل عهده المظلم على عهد الثورة.

وحين يتوزع السراق على مختلف الأحزاب حاكمة ومعارضة وظيفية من مشتقات التحيل ليرتبوا باموالهم الفاسدة الموزعة بالعدل بين الحاكم والمعارض المشتق منه مسرحا سياسيا ظاهره حرية وباطنه ديمقراطية فساد مقنن.

حين يُلاحق الشرفاء بالقانون ويهرسلون بالأحكام والتهم الباطلة ويُطعن في شرفهم باسم الحرية في مواخير العار في حين يصبح المخبرون رموزا لحرية الاعلام ويتم التحشيد لهم أمام المحاكم.

حينها يجب انتظار عودة منظومة القهر والقتل والتعذيب في أشكال ناعمة وسرية وبسكوت قوى دولية لم يعد يهمها الا التسابق على ابتزاز طبقة سياسية تتسابق على خدمتها واللعب على تناقضاتها..

الفساد المنتصر مجددا لن يستمر الا باستعادة كامل ممارسات الاستبداد وعندها سيعلم الساكتون أنهم أكلوا مرة أخرى بعد الثور الأبيض..

شاهد أيضاً

إصلاح الصًناديق الإجتماعيّة: لماذا يتحمّل كلفتها الأجراء والشّغاّلون؟

صالح التيزاوي يبدو أنّ الحكومة ماضية في التّمديد بعامين في سنّ التّقاعد لإنقاض الصّناديق الإجتماعيّة من ...

اترك رد