الخميس ، 23 نوفمبر 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات عربية / ديمقراطية بوالة

ديمقراطية بوالة

أحمد القاري

“العرقلة” أو “الفيليبستر” واحدة من أساليب العمل في مجلس الشيوخ الأميركي. وتعمل بها عدد من المجالس المنتخبة المحلية والولائية.

وخلال “العرقلة” يقوم عضو أو أعضاء في المجلس بأخذ المنبر والحديث لعرقلة إنهاء النقاش والتصويت.
وقد عرقل شيوخ ديمقراطيون التصويت على سكرتيرة التعليم التابعة لديوان ترامب لمدة 24 ساعة بالتناوب على الحديث. وهم حاليا يعرقلون التصويت على تعيين النائب العام بنفس الطريقة.

وحين يقوم عضو واحد بالعرقلة فإنه يجد مشكلات بيولوجية كالجوع، وفي هذه الحالة يمكن أن يأكل على المنبر. لكن حين تمتلأ المثانة يصبح المشكل عويصا.
وهي حالة عاشها نائب حاكم ولاية ألاباما ستيف ويندوم سنة 1999. فقد كان يرأس جلسة لمجلس شيوخ الولاية. وكان الديمقراطيون يشكلون الأغلبية. وخشي لو غادر كرسي الرئاسة، وأناب غيره أن يتمكنوا من تمرير قرارات لا يوافق عليها. فما كان منه إلا أن تبول داخل قنينة غير منتبه إلى أن حركاته كانت واضحة للكامرا.


الفيديو التالي يوضح تبول نائب الحاكم بطريقة اعتبرها خفية:

https://www.youtube.com/watch?v=3P5M3EyCnfo

سيرة ستيف ويندوم على ويكيبيديا تشير إلى أن النازلة شاعت في الإعلام حينها
https://en.wikipedia.org/wiki/Steve_Windom
إنها ديمقراطية بوالة. هههههه.

شاهد أيضاً

عن موقف الديمقراطي إزاء المحاور

عزمي بشارة من أهم مآثر الثورات العربية قبل فوضى الثورة المضادة (التي قادها النظام القديم ...

اترك رد