الإثنين ، 20 نوفمبر 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / “مسلخ بشري”.. أبرز البطولات المكتشفة للقائد العظيم الممانع بشّار الأسد..!!

“مسلخ بشري”.. أبرز البطولات المكتشفة للقائد العظيم الممانع بشّار الأسد..!!

عبد اللّطيف درباله

هل أنّ “منظّمة العفو الدولية” هي منظّمة “إخوانيّة” يتحكّم فيها المنصف المرزوقي؟؟!!

“منظمة العفو الدولية” التي تعدّ مع “هيومن رايتس ووتش” أكبر منظمتان عالميتان لحقوق الإنسان.. أصدرت تقريرا رسميا يستند إلى مقابلات مع 84 شاهدا من بينهم حراس وضباط وسجناء سابقون بالسجن بالإضافة إلى قضاة ومحامين انتهى إلى نعت سجن سوري يديره نظام بشار الأسد واسمه “صيدنايا” قرب دمشق بأنّه “مسلخ بشري”..!!

بالإضافة إلى فظاعات التعذيب البشعة والتي أصبحت روتينية قد لا تحتاج التعليق.. أكّد التقرير بأنّ السجن يشهد منذ خمس سنوات حالات إعدام جماعية لما يصل إلى 50 شخصا يقتلون شنقا حتى الموت بدون محاكمات.. أو بمحاكمات عسكرية صورية سريعة لا تتوفّر فيها أدنى مقوّمات المحاكمة العادلة وحقوق الدفاع.. وتقوم أساسا على اعترافات كاذبة انتزعت تحت التعذيب الوحشي..
وتؤكّد منظمة العفو الدولية بعد تحقيق جدي ومعمق بأنّه “بين 2011 و2015، كل أسبوع، وغالبا مرتين أسبوعيا، كان يتم اقتياد مجموعات تصل أحيانا إلى خمسين شخصا إلى خارج زنزاناتهم في السجن وشنقهم حتى الموت”، مشيرة إلى أنه خلال هذه السنوات الخمس “شنق في صيدنايا سرا 13 ألف شخص، غالبيتهم من المدنيين الذين يعتقد أنهم معارضون للحكومة”.
وتابع التقرير: “كثير من المحتجزين الآخرين في سجن صيدنايا العسكري قتلوا بعد تعذيبهم المتكرّر وحرمانهم الممنهج من الغذاء والماء والدواء والرعاية الصحية”.
وأضافت أن عمليات الإعدام أجريت سرا وأن القتلى دفنوا في مقابر جماعية خارج العاصمة دون إبلاغ أسرهم بمصيرهم.

منظمة العفو الدولية تكشف أيضا وباستمرار انتهاكات حقوق الإنسان التي يرتكبها الذين يحاربون النظام السوري ويرفعون السلاح ضدّ جيش بشار الأسد.. ومنهم الفصائل التي انشقت عن الجيش السوري والميليشيات الأخرى مثل “داعش”..
كما أنّ “العفو الدولية” تصدر تقارير سنوية تشمل جميع بلدان العالم بما فيها انتهاكات حقوق الإنسان في الولايات المتحدة الأمريكية ودول أوروبا وغيرها..
وكانت “العفو الدولية” سبّاقة في كشف انتهاكات حقوق الإنسان في تونس في عهدي الديكتاتورية تحت نظامي بن علي وبورقيبة..

فهل سيقول أنصار بشار الأسد في تونس اليوم أنّ “العفو الدولية” هي منظمة “إخوانيّة” و”نهضاوية” و”إرهابية” و”داعشية” تموّلها تركيا وقطر ويتحكّم فيها المنصف المرزوقي؟؟!!

شاهد أيضاً

أشعر بالعار

خير الدين الصوابني أشعر بالعار عندما اعلم أن على بعد بضع كيلومترات من بلدي انبتت ...

اترك رد