الأربعاء ، 22 نوفمبر 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / يا “بهتان”… يا عديم الحياء وطويل اللسان

يا “بهتان”… يا عديم الحياء وطويل اللسان

سليم بن حميدان

للحقيقة والتاريخ فإن إعلاميا تونسيا لامعاً (في إنتاج الطحين عالي الجودة) اقترن اسمه بالبهتان والوقاحة وطول اللسان كان في نفس الوقت يشتغل بوليسا سياسيا لفائدة نظام المخلوع.

لقد حاول الاتصال بي شخصيا خلال سنة 2009 في اطار مقايضة العفو الرئاسي بالاستقالة من حزب المؤتمر من أجل الجمهورية… رفضت وقتها اتصاله ونهرت الوسيط عن فعله الوضيع، مؤكدا له ألا حرية لمن لا كرامة له وأنّ الدكتاتورية تعيش ربع ساعتها الأخير (وهو عنوان لمقال كنت نشرته وقتها في موقع تونس-نيوز).

في مثل هذه الليلة من سنة 2011 كنت ورفيق دربي #عماد_الدائمي ننتقل من فضائية الى أخرى مبشرين بنهاية الطاغية، حتى بحّ منّا الصوت وأصابنا الإرهاق… في حين كان هذا “البهتان” ينفث حقده وسمومه… ثم اختفى، مذعورا من غضب الشعب وحزينا كئيبا بعد فرار سيده لسنوات، حتى تساقط منه الشعر وتناقص الميزان وبلغنا أنه حاول الانتحار لكثرة الإسهال والغثيان… ثم عاد مرّة أخرى مدفوع الأجر لكي يواصل المهمة التي خلق من أجلها.

لمن لم يعرفه، وهو النادر وليس الفريد من نوعه، أقول “انتظر تقرير ختم أعمال هيئة الحقيقة والكرامة” التي ستسجل حتما اسمه في قائمة المخبرين والجواسيس عاراً يلاحقه على مرّ الأزمان، فهنيئا لك يا سيد “بهتان” يا عديم الحياء وطويل اللسان !

#الفساد_هو_الإرهاب
#أنصاف_الثورات_مقابر_للشعوب

شاهد أيضاً

“الكذب أولا” شعار يتسرب إلى لجنة شبكات التسفير في البرلمان التونسي

إسماعيل بوسروال 1. الكذب أولا… شعار فضائيات عربية ذكرت ابحاث صحفية استقصائية جادة ان عديد ...

اترك رد