الإثنين ، 29 مايو 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات ساخرة / بدرة قعلول بدت أعمق ممّا أستطيع..

بدرة قعلول بدت أعمق ممّا أستطيع..

نور الدين الغيلوفي

بين يدي برهان بسيّس
السيدة بدرة قعلول رئيسة المركز الدولي للدراسات الإستراتيجية الأمنية والعسكرية وأستاذة علم الاجتماع العسكريّ..
اسم طويل يليق بعمالقة نهاية التاريخ…

ولكنّني أنا العبد الفقير إلى ربّه أعترف بأنّني لم أكن أعرف هذه العملاقة قبل حصة برنامج برهان بسيس الليلة.. لهذا فإنّني أتعهّد بأن أعمل على تدارك أمري قبل فوات الأوان حتّى لا أهدر ثروة وطنية ممكنة…
الحاصيلو: جيء بهذه العبقريّة الفذّة لمناظرة ناشط سوريّ في شأن الموضوع المتعلّق بالعائدين من بؤر التوتّر بين يدي برنامج برهان بسيّس..

تكلّم الرجل السوري (عمر الشيخ إبراهيم) فكان مقنعا وقدّم حججا قويّة في لغة سلسة وأسلوب لائق بشاميّ…
ولمّا نطقت الأستاذة العميقة خجلتُ أنا مرّتين: مرّة لأنّني أحمل الجنسية التي تحملها ومرّة أخرى لأنّني تعوّدت تقدير علماء الاجتماع والإعجاب بمنطقهم..
أمّا هذه فقد بدت أعمق ممّا أستطيع..
لم أفهم منها غير قولها للضيف السوري الرقيق: أنتوما ياخويا 20 ألف فيّة!
وقتها لم أجد غير حوقلة رميتها بها…
ووقتها فقط عرفت معنى علم الاجتماع على حقيقته واتهمت نفسي…

ولمّا تماثلتُ لفهمها قالت تخاطب محاورها السوري: آنا شنوّا ذنبي تجيب لي الوسخ متاعك.. أنا شي يهمني فيك !
وعندها التفتّ فلم أجد حتّى الحوقلة لتسعفني…
وعندها قلت لنفسي: تعلّمي كيف يتكلّم علم الاجتماع…

أصدقائي علماء الاجتماع وأساتذته.. لعلّكم تحتاجون تربّصا بين يدي الأستاذة الجليلة حتى لا تضيع أعماركم هدرا…
وعلى مراد الله.. وهاكاهو…

شاهد أيضاً

وقفات مع قول الباجي “فمّه واحد قالي تي شنوّه؟ قتلو تي ماو”

الحبيب حمام وقفات مع قول الباجي في خطابه “فمّه واحد قالي تي شنوّه؟ قتلو تي ...

اترك رد