السبت ، 29 أبريل 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات ساخرة / نداء للرفيق المناضل الكبير حمّة الهمّامي طال عمره..

نداء للرفيق المناضل الكبير حمّة الهمّامي طال عمره..

نور الدين الغيلوفي

جرّب أن تتجنّب الحديث عن النهضة وترديد ما سمعت وحدك عن قياداتها شهرا من زمنك فقط عسى أن نسمع منك شيئا مفيدا..

اعتبرهم غير موجودين أصلا..
احتقرهم كما يحتقرونك..
وترفّع عنهم كما يترفّعون عنك…
اعتبر حضورهم في ذهنك مرضا ابحث له عن مضادّ حيويّ..
جرّب أن تستبعدهم من شاشة عقلك الكبير..
أنت نهر التاريخ الهادر وهم خارج تاريخك فلا أمل لهم في الحياة وحتما سينتهون.. كن واثقا…
لم يبق من عمرك، طال عمرك يا رفيق، ما تنفقه في ملاحقة هؤلاء الناس وعدّ أنفاسهم عليهم وأنت رجل رسالتك ثقيلة ورحلتك طويلة.. فانصرف إلى البناء والتشييد فإنّ الشعب ينتظر عطاءك الذي لم يأت…
أقم لك بنيانا في غير جوار النهضة وابن جنّتك الموعودة فقد طال بالشعب انتظارك يا ولد الشعب..
لا تزال خالتك مباركة تنتظرك يا رفيق وقد طال بها جوعها ولم تجد دواء لمرضها.. وباتت تشكو من افتقادك.. وتدعوك إلى استئناف زياراتك…
لا تزال قفّة الزوّالي تعوّل عليك وترجو امتلاء منك وبك فلا تغفل عنها رغم ما نعلم من كثير مشاغلك ومشاكلك…
لم تتشرّف زاوية سيدي علي نصر الله بملامسة قدميك الطاهرتين منذ حملتك الانتخابية سنة 2014.. ولا يزال “حفيظها” ينتظر مزيد حجّك إليه عسى أن ينال من بركاتك ويحفظ من أدعيتك…

لن أقول لك “نم” كما طلبت إلى رفيقك الشهيد شكري بلعيد ذات احتفال.. لأنّك إن “نم”ـــتَ ضاعت الأمّة يا رفيق…
سيّب عليك م النهضة ونوض..
الناس تستنّى.. فيك…

شاهد أيضاً

آش بيه الإعلام المصري ؟

الحبيب حمام ـ يستنكر تحوّل تركيا من نظام برلماني إلى نظام رئاسي. • آش يحب؟ ...

اترك رد