الجمعة ، 24 نوفمبر 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / حول عودة المشتبهين بالإرهاب لتونس…

حول عودة المشتبهين بالإرهاب لتونس…

أنور القوصري

#بالفلاقي

احترامكم المتواصل والكلي للمبادئ السامية لحقوق الإنسان التي لا تتجزأ… قلت وأكرر… لا تتجزأ… الواردة بالدستور.. والتي ضحى من أجلها أجيال من التونسيين… هو قبل كل شيء إحترام منكم لانسانيتكم ولأنفسكم كبشر..

وهو اختبار لكم… لا مثيل له… لايمانكم الحقيقي من عدمه… بضرورة إرساء الدولة المدنية الديمقراطية ودولة الحقوق والقانون والمؤسسات الديمقراطية…

هذا هو الأهم والشيء الوحيد… لان هذه الدولة هي الوحيدة… ودون سواها… القادرة على استئصال الإرهاب (ولا مواجهته.. وقتيا ليترعرع من جديد كما حدث في تونس قبل وبعد الثورة)… وخصوصا هو الأهم لنتبين ان كنتم فعلا طرفا في بنائها… او مصيبة عليها ولو رفعتم شعاراتها…

حزنت مما قرأت لهم… وخجلت عوضا عنهم… من دعوات شبه داعشية لاقتراف فضاعات بربرية ضد المشتبهين بالارهاب… خلفيتها تجاذبات سياسوية أو سياسبة ظرفية… او سقوط ساذج في استراتيجيات غير بريئة للتلاعب بالعقول.. او لغياب التثقيف بحقوق الانسان وكونيتها وعدم تجزئها.. هذا لا يستحق النقاش وحتى التعليق…
فهو لا يختلف جوهريا عن مواقف الدواعش ونمط تفكيرهم… ويمثل في عديد الأحيان جرائم يعاقب عليها القانون التونسي.. ويأخذ بنا للوراء في بناء الديمقراطية المنشودة… فحذاري

شاهد أيضاً

مدينتي التي أعرفها ترفض أن تتجمّل بالأصنام

محمد القطّي خطير ما يحدث في صفاقس  بعد الفضيحة التي وقعت في إجتماع الجلسة التمهيدية ...

اترك رد