الإثنين ، 21 مايو 2018
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / بدأت أشك في الشهائد العلمية لمعز الجودي

بدأت أشك في الشهائد العلمية لمعز الجودي

شكري الجلاصي

اليوم يواصل معز الجودي الخداع وسوء النية، في محاولة منه لتبرير المغالطة التي قام بها البارحة، قالك يا سيدي هو البارح يقصد (في قلبه ؟) عدد موظفي الحكومة المركزية في ألمانيا ويستثني موظفي المقاطعات الجهوية 🙂
يا سلام ! على أساس أنّ موظفي حكومات المقاطعات يُخلصوا كَمْيَه حُمُّص آخر الشهر أو يُخلصوا فيهم الأولياء الصالحين متاع الكنائس البروتستانتية🙂
ياخي موش يخلصوا من أموال خزينة دافعي الضرائب يا جهبذ ؟
وعلى أساس أنه غدوة في تونس كي نعملوا لامركزية، موظفي القطاع العام في الجهات باش يخلصوهم أولاد بإسم الله ؟

المصيبة أنه اليوم زيدا قام بخطأ ثاني فادح وذكر أن عدد موظفي القطاع العام في تونس هو 750 ألف قسّمهم بين 600 ألف في الوزارات و 150 ألف في المؤسسات العمومية وهذا غير صحيح بالمرة،
في دراسة أعدّها المعهد الوطني للإحصاء ونشرها على موقع الانترنت فإنّ عدد موظفي القطاع العام الجملي لسنة 2014 في الوزارات والمؤسسات العمومية هو 590 ألف.

انا والله بديت نشك في الشهائد العلمية متاع السيد هذا لي يدرّس في الجامعات التونسية !

%d8%aa%d8%b7%d9%88%d8%b1-%d9%85%d9%88%d8%b8%d9%81%d9%8a-%d8%a7%d9%84%d9%82%d8%b7%d8%a7%d8%b9-%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%a7%d9%85

تطوّر عدد موظفي القطاع العام حسب المعهد الوطني للإحصاء

http://www.ins.tn/sites/default/files/publication/pdf/Rap-fonct-pub2-site%20%281%29.pdf

شاهد أيضاً

آياتٌ معالمُ، أو ومضات على طريق التحرير والتنوير

زهير إسماعيل هناك آيات قرآنيّة تمثّٰل سقف القرآن الأعلى، وجوهر رسالته، وبعبارة المفسرين هي حَكَمٌ ...

اترك رد