السبت ، 18 نوفمبر 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / محاولة إفشال مؤتمر الاستثمار واحباطه

محاولة إفشال مؤتمر الاستثمار واحباطه

عادل السمعلي

لا أريد إطلاق نعوت التخوين والعمالة واللاوطنية ضد شق من التونسيين لأني ضد الوصاية وضد إدعاء ملكية الحقيقة ولكن للأسف هناك قرائن عديدة ومتواترة ترتقي لدرجة الحجج الدامغة لتورط تونسيين في محاولة إفشال مؤتمر الاستثمار وإحباطه.

ويتأكد بذلك أن الأزمة الاقتصادية في تونس بعد الثورة هي أزمة مفتعلة ومخطط لها من أطراف داخلية عدوة للحرية أي أن الصابوتاج الاقتصادي حاليا هو سيد الموقف وفي هكذا ظروف لا يمكن الحديث عن تنمية وتشغيل أو إستثمار بل لا بد من فضح الاشرار.

شاهد أيضاً

هل يقبل القوادون برفع الوصاية عن المساجد ؟؟

الأمين البوعزيزي • على مدار عقود طويلة مارست مقرات حزب الحاكم اللصوصية (عدم خلاص فواتير ...

اترك رد