الجمعة ، 17 نوفمبر 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / الصادق شعبان شريكا في الجريمة

الصادق شعبان شريكا في الجريمة

نور الدين العويديدي

اعتذر الصادق شعبان وزير العدل السابق في عهد المخلوع لضحايا التعذيب والقتل والتدمير الشامل.. قال إنه يعتذر لهم لأنه كان جزء من النظام.. هذا أمر طيب.. لكنه أردف قائلا إنه وباقي القيادات لم يكونوا يعلمون بحجم الجرائم جرائم التعذيب والقتل.. وبودي لو يلقي الوزير الاسبق نظرة على هذه الوثيقة ويقنعنا بحكاية أنه لم يكن شريكا ولم يكن يعلم؟؟؟

__________

الشهيد فيصل بركات، الشهيد رشيد الشماخي

%d9%81%d9%8a%d8%b5%d9%84-%d9%88%d8%b1%d8%b4%d9%8a%d8%af

تصريح وزير العدل في حكومة المخلوع الصادق شعبان

___

مذكرة من صادق شعبان الى المخلوع:

الجمهورية التونسية
وزارة العدل
مذكرة إلى عناية سيادة رئيس الجمهورية
الموضوع: حول حالات الوفاة المشبوه فيها
وبعد تبعا للاجتماع الذي انعقد لإعادة النظر في حالات الوفيات المشبوه فيها، موضوع مذكرة سابقة وجهت الى سيادتكم في 2 سبتمبر 1992 تحت عدد 1425 /
أتشرف بإعلامكم أنه تم ما يلي:
– في خصوص المتوفى فيصل بركات تم إشعار السيد وكيل الجمهورية بقرنبالية، بإعادة فتح بحث في القضية بناء على معلومات وردت عن منظمة العفو الدولية، وبمحضر البحث الجديد في تعيين لجنة طبية لدرس التقرير الطبي وتقديم تقرير ثان يؤكد أن الوفاة ناتجة عن حادث مرور، وكذلك مواصلة البحث عن السيارة مرتكبة الحادث، ثم في مرحلة ثانية، يختم البحث بالحفظ وسوف نتولى إعلام منظمة العفو الدولية عن طريق وزارة الخارجية.
– في خصوص المتوفى رشيد الشماخي، فقد وقع الاتفاق على غلق الملف بصورة نهائية.
أما بالنسبة لبقية الحالات الأخرى فهي ترجع بالنظر إلى المحكمة العسكرية.
مع كامل تقدير.
تونس في 16 أكتوبر 1992
وزير العدل
الصادق شعبان

%d8%aa%d9%82%d8%b1%d9%8a%d8%b1-%d8%b9%d9%86-%d9%88%d9%81%d8%a7%d8%a9-%d9%81%d9%8a%d8%b5%d9%84-%d8%a8%d8%b1%d9%83%d8%a7%d8%aa

شاهد أيضاً

ما يعنيني في الرئيس الجديد لهيئة الإنتخابات

خير الدين الصوابني لا يعنيني اطلاقا الانتماء الجهوي للرئيس الجديد لهيئة الانتخابات فمن يتحدث عن ...

اترك رد