الأربعاء , 14 نوفمبر 2018
الرئيسية / تدوينات تونسية / نبحثُ عن شيء نحتفل به ؟

نبحثُ عن شيء نحتفل به ؟

عبد القادر عبار
ألمانيا تحتفل بمرور 32 عاما لم ينقطع فيها التيار الكهربائي عن أي مصباح كهربائي معلق في شوارعها، أو مثبت في بيوت مواطنيها، ولا عن أي آلة تعمل بالكهرباء في مصانعها، وورشاتها.. احتفال عجيب وفريد من نوعه.. ينوّعون حتى في احتفالاتهم.،
يتحدّون العالم ببصمات انضباطهم، وخصوصيات انجازاتهم !
شعب يحتفل بكذا انجاز رائع.. ! وزميلتها اليابان ينقطع فيها التيار الكهربائي 20 دق فيعتذر المسئول راكعًا أمام شعبه 20 دق دون عقدة !
وزميلتها السويسرية تحتفل بافتتاح أطول نفق للسكك الحديدية في العالم! و..و
فَبِمَ نحتفل نحن ؟؟.. بحثنا، وبحثنا.. فلم نجد ما يمكن الاحتفال به. ولكن يجب أن نحتفل بما يبيّض وجوهنا أمام العالم، وتتحدث به الفضائيات العالمية ؟. ليعلم العالم أننا موجودون، وأننا مازلنا أحياء ؟ وأننا نملك مالا يملكون، وننجز مالا ينجزون ؟
“أوريكا.. أوريكا”.. وجدناها.. وجدناها.. أكبر مقفول كسكسي ؟ لمَ لا ؟؟ فنحن شعب مُكَسْكِسْ بامتياز.. ويُتقن “العَبُّودْ “ولا يخجل ؟.. ومتفوّقون في البَلْع والهضم ؟
نعم، فليكن أكبر “مقفول كسكسي”، ننافس به تلك المكوكات الفضائية الباسقات، المنتصبة في قاعدة “كاب كانافيرول”.. والأهرام الفرعونية.

شاهد أيضاً

"الشَّنْفَرَى".. صُعْلوكٌ نحتاجُه !

عبد القادر عبار 1. إذا كان “الطفلُ للطفل.. ألْقَنُ”.. كما جاء في مقولة بيداغوجية تربوية ...

"نابل".. هجم البلاء وغاب النبلاء

عبد القادر عبار نابل عقيلة الوطن القبلي.. ذلك الأنف الجغرافي المندسّ في البحر.. وطن السياحة ...