السبت ، 18 نوفمبر 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / ارتفاع احتمالات حرب في المنطقة

ارتفاع احتمالات حرب في المنطقة

بحري العرفاوي

الحروب عادة تسبقها حوارات ولقاءات ومؤتمرات بين الكبار مصحوبين بمرافقيهم الصغار ربما لتحديد الأهداف مسبقا ولرسم الخطوط القصوى التي لا يجب تجاوزها.

هناك تحركات في المنطقة غير مفهومة إلا في إطار “المؤامرة”// المؤامرة تُدار دائما في عالمنا العربي الإسلامي وعلى رؤوسنا.
حين يتضح الاصطفاف أين ستكون تونس؟ ومن يمثل تونس في أي اصطفاف؟.

• النداء بشقيه والجبهة والاتحاد وبعضٌ من القوميين والناشطين المستقلين سيكونون حيث لا تكون تركيا وقطر والسعودية والإسلاميون تحديدا.

• حركة النهضة ستحاول عدم الاصطفاف ولكنها ستصطف وستجد نفسها في مواجهة مفتوحة مع أطراف شرسة هي على حدودنا ومدعومة في الداخل من الأطراف التي ذكرنا ومدعومة من الخارج عن طريق مسالك مفتوحة من حفتر إلى السيسي إلى الكرملين إلى طهران… والأخطر أن تجد الجزائر نفسها -وتحت ضغط المؤامرة ضدها – مضطرة للإلتحاق بالحلف الذي يبدو أنه بصدد تحقيق الإنتصار.

• روسيا قد تغدر بإيران وتحد من حضورها في المنطقة بتسريب تركيا في سوريا والعراق وهو ما يحصل فعلا وبتشجيع أمريكي وعن طريق استهداف بعض ضباطها وخبرائها في حوادث “خطأ” متعمد.

• السؤال كيف لم تقطع تركيا مع أمريكا وهي تتهمها علنا بالتآمر عليها في الانقلاب الفاشل؟

• أخطر ما يتهددنا هو الانتقال من مرحلة الصراع السياسي إلى مرحلة النزاع الوجودي.

اللهم احفظ بلادنا وشعبنا.

شاهد أيضاً

هل يقبل القوادون برفع الوصاية عن المساجد ؟؟

الأمين البوعزيزي • على مدار عقود طويلة مارست مقرات حزب الحاكم اللصوصية (عدم خلاص فواتير ...

تعليق واحد

اترك رد