السبت ، 18 نوفمبر 2017
الرئيسية / تدوينات / تدوينات تونسية / والله شيء ينطق الجواجي

والله شيء ينطق الجواجي

.
نتناقش مع شخص أصيل الشمال الغربي يعيش في ألمانيا في مسألة تشييد الصنب لبورقيبة.
قلي ستر ربي إنت تعيش في ألمانيا وتشوف بعينك تماثيل الشخصيات التاريخية الي في كل بلاصة وهاك تشوف ما عندهاش حتى علاقة بمسألة تغييب الشعوب والدليل الي الشعب الألماني في تقدم مستمر، قلي الحملة إلي قاعدة تصير على تماثيل بورقيبة هي حملة إيديولوجية كونو علماني.
.
من المفارقات العجيبة كونو حوارنا يدور بيني أني من الساحل الي ينتميلها بن علي وبورقيبة والي هي ابرك حال من مناطق الجنوب والشمال الغربي المهمشة الي سيادتو ينتميلها.
قتلو يا سيد إنت عايش في رفاهية ألمانيا مأمن روحك ماديا وصحيا وأمنيا وديمقراطيا مش قاعد تواكب في مآسي الناس المهمشة في جيهتك، في الشتاء ماكش قاعد تشوف وقت الأمطار كيفاش صغيرات تقطع كيلومترات في الطين باش تمشي تقرا وفي لباس ما يحميشي من البلل، وعرضة لعمليات الخطف والإغتصاب، ماكش قاعد تعيش في اللحظة الي المرأة في الشمال الغربي تعيش في كوخ يبات يقطر وتلقط الحطب باش دفي وليداتها وقت سيادتك تتمتع من عند الدولة الألمانية بمنحة الكراء والتدفئة، يا سيد وقت الي إنت ألمانيا تضمنلك منحة الأكل والشرب والصحة باش ما تمدش إيدك لطلبة أو تسلك اتجاه الإنحراف والسرقة حتى ما يرجعش بالمضرة على دولة المانيا وقت الي رب عايلة في الشمال الغربي يعاني البطالة وإذا لقى خدمة في أقصى الحالات باش تكون عامل مرمة أو حضيرة حتى يوفر عشاء ليلة وبالطبيعة ما تكون كان مقرونة جارية خاطر اللحم والحوت كان في المناسبات.
.
السيد هذا الي ولادو تقرأ في ألمانيا الي عاملة برنامج القراية ما يستحقش دروس خصوصية وتستثمر في طاقات الصغار للابداع والفكر وتخلق منهم جيل مبدع ومثقف ويتمتعو بحقوق خيالية باش ما يطلعوش دواعش..
السيد هذا يعيش في دولة الي صرحت مرة مستاشرتها مستعدين نخلصوا أجرة المعلم أضعاف الموضف لأنو هو باش يربيلنا أجيال واعية وتخدم بلادها وتمثلها في المحافل.
هذا علاش لازم الناس تفهم إلي وين نسلطوا الضوء في تونس على حاجة تفضح سياسة التغييب تلقى الإعلام وأشباه المثقفين يتهمونا بالايديولوجية.
الشعب الألماني المتقدم هو امتداد لهاك الشخصيات التاريخية الي شيدولهم صنب لأنهم بالحق مفخرة لبلادهم خدموها ووفروا كل سبل الراحة للأجيال الي جات بعدهم ومن حقهم تكونلهم تماثيل من ذهب.
.
شخصيا ورغم إنو إتجاهي مش علماني كنت مستعدة نشجع على تشيد صمبة لبورقيبة في كل زنقة ونشعلولوا كل ليلة الشمع كان لزم، إذا ريت بلادي تونس بلاد الثروات الباطنية بعد 60 سنة استقلال حققت ربع الإنجازات الي عملتها ألمانيا الي ما عندهاش ربع ثروات تونس وإلي عانات حرب من أعنف الحروب عرفها التاريخ..
.
هذا علاش لازم الناس تفهم الي معركتنا في تونس هي مسألة نشر الوعي بالأساس قبل الخبز ضد كل الأطراف إلي هي أذرع لجهات خارجية والي تضحك على الذقون بنشر التفاهات ومحاربة وعي التونسي باش ما يفيقش بكذبة الإستقلال إلي جابهالنا مولى الحصان..

شاهد أيضاً

هل يقبل القوادون برفع الوصاية عن المساجد ؟؟

الأمين البوعزيزي • على مدار عقود طويلة مارست مقرات حزب الحاكم اللصوصية (عدم خلاص فواتير ...

تعليق واحد

  1. الحسين براهمي

    صحيح هذا الامر ينطٌق العاقل و مشكلتنا نحن التونسيون هي مشكلة جهل و انعدام للوعي و ما الوضع المتردي الذي نحن فيه ليس الا نتيجة الجهل … و الغريب و المفارقة في هذا أن الأدهى و الأمر هو عدم وعي العديد ممن يدعون أنهم ينتسبون او ينتمون الى ما يسطلح عليه بالنخبة و الاسباب متعددة أهمها منظومة التعليم الفاشلة و التربية العقيمة و الرديئة ابتداء من الاسرة…فمقومات الجيل الصالح و الواعي تم تدميرها بقصد و غير قصد

اترك رد